الجمعة, 8 ربيع الأول 1440 هجريا, الموافق 16 نوفمبر 2018 ميلاديا

احدث الأخبار

مجلس الوزراء : الموافقة على تأسيس شركة مملوكة للحكومة لتقديم الخدمات الزراعية بعد الابتعاث ..توجيه سام بإيقاف العلاج في كندا ونقل المرضى إلى دول أخرى بعد معارك عنيفة مع الحوثيين.. الجيش اليمني يحرر مناطق استراتيجية في “الضالع” “الحريري”: القضاء السعودي قطع الطريق على محاولات التسييس الاتحاد المصري يشيد بقرار نظيره السعودي تأجيل مباراة كأس السوبر بدعم ولي العهد.. خمسة مساجد تاريخية تستعيد مكانتها في عسير وفاة وإصابة 14 شخصاً في حـادث انقلاب على طريق القيرة بعسير آخر مستجدات “وطن بلا مخالف”: ضبط 2.1 مليون مخالف ومعاقبة 334 ألفاً وترحيل 541 ألفاً “التجارة”: من حقوق المستهلك عند “الاستدعاء” الحصول على الإصلاحات اللازمة بمقر إقامته في هذه الحالة “الوزراء” يضيف مادتين إلى نظام العمل ويصدر قرارات تشدد على الاستعجال في نظر القضايا العمالية “الإسكان” توقع 5 اتفاقيات لبناء أكثر من 19 ألف وحدة سكنية في 4 مدن.. هذه تفاصيلها “السند”: بيان النيابة قطع الطريق على المزايدات الإعلامية والسياسية بالصور .. قرية قوز الجعافرة تحتفي بتنصيب الشيخ / عبد الله محمد محرق شيخاً للقرية خلفاً لوالده إمام المسجد النبوي يحذر من إرجافات الأعداء ضد المملكة

المباح في الرد على النباح!!!!

الزيارات: 573
التعليقات: 0
المباح في الرد على النباح!!!!
بقلم / جابر ملقوط المالكي
http://www.athrnews.org/?p=303520
صحيفة أثر الإلكترونية
مقالات

سعوديتنا بالنسبة لنا: حياة ودين ودنيا وآخرة، باطنة وظاهرة، حقيقة مغروسة مزروعة مطبوعة، لا يغادر إجماعنا سوي، ولا ينازعنا إلا  ضال مضل بين الجهالة والضحالة، ومن نوادر الزمان وقوارعه أن تسمع كلبا مجوسيا يدعوك لمتابعة ناره ، ومفارقة الجنة، إنه إبليس القرن ، وخازن الفرن، مدسوس (حوث بوث) ولسان عورته القميء والذي نهق ونعق قبل أيام بشينلة منيلة أوجبت الرد لتعرف البقرة أثر البعرة!!!!

حوث بوث ياذيول الملالي: (خولان) ، ليس مذهبا دينيا نعتنقه، بل هو نسب نحتسبه، لا يسعنا الخروج به عن الدين، ولا يخالطنا في اليقين، وليس فزاعة نستقوي بها، ولا (كهفنوت) نعتصم به!!

لقد انتظمنا في(عقد) بلاد التوحيد منذ عهد ( المؤسس) يرحمه الله، وأعطينا بيعتنا المتواترة السند المتوارثة من الجد إلى اللحد لأسود آل (سعود) إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها، أرواحنا الثمن، وترابنا الطاهر الدرع والكفن، وحرمنا وجرمنا صيحات العفن، وأناشيد الدجل، ودعوات الوثن، وشينلات النتن والدخن،ولقد منعنا مرتزقة حوث بوث من تدنيس صعيدنا في الجاهلية وأخذنا حقنا بالبندقية والجنبية، ولن يجتازوا اليوم شبرا من أرضنا أو يملكوا ذرة من ترابنا المقدس مادام يسري فينا الدم وتتوالى الأنفاس، نحن ويلهطم وسنقطع ذيلهم ونجز نواصيهم الخاطئة، و(بدرهم) المذكور كوز مجخي، كان يمضغ القات وهو يصلي !!!

وكل ما أتانا منهم عن الدين خرافة انتعلناها بحضور مذهب أهل السنة والجماعة واتباع ما دعا إليه مجدد الدين الإمام محمد بن عبد الوهاب يرحمه الله.

زنابيل حوث بوث: إننا ندعوكم لتحكيم ما بقي من عقولكم، ونبذ شرذمتكم ، والانضمام لصفوف التحالف والشرعية، فحروز المجوس لن تنفعكم ، وكل معبود خلا الله باطل، فلا قنديل سيضيء، ولا زنبيل سيشيل، فافهموا ذيول الحسيل!!!

ونقول لكم ردا على شنشنة وطنطنة جالونكم:
يا شيلةً يهذي بها كلبٌ عوى
من  حوثَ بوثَ اللؤمِ شراً قَدْ نوى
شبَّتْ كما نارٌ على نيدٍ علتْ
تباً لهُ من   ناعقٍ   فُحشاً حوى
يلوي لساناً من فجورٍ لاهثاً
أفعى  حشتْ أنيابها  سمَّاً شوى
يدعو جبالاً من رجالٍ عزمُها
دكَّ الملالي   لا  يبالي  واستوى
علياؤها من  مالكٍ يسري لها
حبٌّ إلى  سلمانها  يهدي   الهوى
فيفاؤها صنوٌ لها  في  قلبها
محمدٌ يا   فخرنا    بين   القوى
يا ريثها سلِّمْ على   غزوانها
وامضوا  إلى  منادٍ دعا  ثم  انزوى
شدوا وثاقاً حول رأسٍ خلتْ
من  عقلها   شابتْ  على  ذلٍّ خوى
قالوا قناديلاً أولي بيتٍ وما
في  قولهم   إلا  شقاءً قد   كوى
ياقيسها  والجابري أنتم  لها
ردوا  عصاباتٍ   نوتْ  خبثاً طوى
هيا حريص العزِّ يا طوداً نما
في ظلِّ حكمٍ   نافذٍ   نجماً ضوا
قوموا تليد المجد وافوا جاركم
سيروا صفوفاً  دمروا فسقاً ثوى
جازاننا من بدوٍ ومن هم حضرةٌ
مدوا  يداً  في  بيعةٍ  لا  تحتوى
إنا    سعوديون    نفدي     دارنا
عهداً   علينا  ما  بقيناها    النوى
يا  ذاكراً جازاننا  قمْ فاغتسلْ
عشرين غسلاً واحترقْ يامن غوى
سحقًا لكم من  زمرةٍ  أنتم  أذى
من رجسكم  يهتزُّ  كهفٌ  إذْ أوى

رعى الله القيادة والوطن وعجل لجندنا بالنصر المبين على المعتدين
وحفظهم وسدد رميهم إنه سميع مجيب

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

x
تطبيق صحيفة أثر
صحيفة أثر
حمل التطبيق من المتجر الان