الأربعاء, 23 شوّال 1440 هجريا, الموافق 26 يونيو 2019 ميلاديا

احدث الأخبار

مجلس الوزراء : الموافقة على تأسيس شركة مملوكة للحكومة لتقديم الخدمات الزراعية بعد الابتعاث ..توجيه سام بإيقاف العلاج في كندا ونقل المرضى إلى دول أخرى رسميًا.. تركي آل الشيخ يعلن استقالته من رئاسة الاتحاد العربي لكرة القدم السفارة في إثيوبيا تدعو السعوديين هناك لعدم التنقل إلا للضرورة القصوى بسبب الأحداث الراهنة الطيران المدني يعلن افتتاح مطار خليج نيوم.. وأولى الرحلات الأحد المقبل بداية من يوم الجمعة.. منع المقيمين ومركباتهم من دخول مكة المكرمة باستثناء 3 فئات الأمير محمد بن ناصر يكرم حفاظ كتاب الله بجمعية تحفيظ القران الكريم بجازان “الجبير”: عملية القبض على زعيم داعش استمرار لنجاحات المملكة في مواجهة قوى التطرف لأول مرة.. تنفيذ نظام الخيام متعددة الطوابق في مشعر منى وزارة الثقافة تدعم مشاركة ثلاثة فنانين سعوديين في بينالي “بينالسور” للفن المعاصر المملكة تؤكد أمام مجلس حقوق الإنسان التزامها بتحديث أنظمتها بما يتوافق مع الشريعة الإسلامية “الإسكان” تطرح أكثر من 100 ألف وحدة سكنية تحت الإنشاء بأسعار تبدأ من 250 ألف ريال مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية يستعرض عدداً من الموضوعات الاقتصادية والتنموية مجلس الشورى يعقد جلسته العادية التاسعة والأربعين من أعمال السنة الثالثة للدورة السابعة

مسن سعودي يواظب على الحج سنويًّا منذ 50 عامًا.. ويروي ذكرياته

الزيارات: 405
التعليقات: 0
مسن سعودي يواظب على الحج سنويًّا منذ 50 عامًا.. ويروي ذكرياته
http://www.athrnews.org/?p=308747
صحيفة أثر الإلكترونية
حوارت ولقاءات

روى مواطن مسن بعضًا من ذكريات رحلاته للحج، مبينًا أنه حج حتى الآن 50 حجة، أولاها كانت في عام 1385هـ.

وقال العم غريب غنيم الحربي إنه لم ينقطع عن الحج منذ ذلك العام، مبينًا أن أول حجة كانت عن نفسه، أما البقية فكانت عن والديه، وبعض أقاربه.

وأبان أن أول حجة له كانت مع قاضي أملج في ذلك الوقت الراحل حامد أبو عطي، موضحًا -وفقًا لصحيفة "عكاظ"- أنهم توجهوا في البداية إلى المدينة المنورة، ومكثوا فيها ثلاثة أيام ومن ثم توجهوا إلى مكة المكرمة.

وأضاف أنهم كانوا 25 شخصًا من رجال ونساء وأميرهم الشيخ أبو عطي الذي علمهم كل مناسك الحج وأحكامه، لافتًا إلى أن تحركهم كان بثلاث سيارات واحدة للنساء وأخرى للرجال، والثالثة لحمل الخيام والمؤن.

وأشار الحربي إلى أن الشيخ أبو عطي كلف كلًا منهم بمهمة ليقوم بها خلال رحلتهم للحج، فكان أحدهم مسؤولًا عن الماء والمحافظة على عدم انقطاعه، وآخر عن تجهيز الطعام، وثالث للنظافة، مبينًا أن مهمته كانت إعداد الشاي.

وذكر أن شدة الحر هي أكثر ما كان يتعبهم خلال الحج، ولذلك كانوا يقومون برش أجسادهم بالماء للتخفيف عنهم، مشيرًا إلى بعض العادات التي ترتبط بالحج مثل وداع الحاج بالأهازيج واستقباله بها بجانب طلاء منزل الحاج بالألوان ترحيبًا بقدومه.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

x
تطبيق صحيفة أثر
صحيفة أثر
حمل التطبيق من المتجر الان