الخميس, 6 ربيع الآخر 1440 هجريا, الموافق 13 ديسمبر 2018 ميلاديا

احدث الأخبار

مجلس الوزراء : الموافقة على تأسيس شركة مملوكة للحكومة لتقديم الخدمات الزراعية بعد الابتعاث ..توجيه سام بإيقاف العلاج في كندا ونقل المرضى إلى دول أخرى المحكمة الجزائية تحدد موعداً بديلاً للمتهم أحمد التميمي لحضور جلسة المحاكمة إعلان نتائج القبول المبدئي لطالبي الالتحاق بالخدمة العسكرية لحرس الحدود اليماني: مشروع إنهاء الانقلاب يبدأ من الحديدة استئناف العمل في توسعة المسجد الحرام.. وإغلاق باب الملك عبدالعزيز توقيع مذكرة تفاهم لتوظيف 40 ألف مواطن ومواطنة في 10 تخصصات صحية خادم الحرمين يستقبل رئيس الحكومة التونسية ويقيم مأدبة غداء له.. وتوقيع اتفاقيتين ومذكرة تفاهم شاهد.. إحباط تهريب كمية كبيرة من كروز السجائر مخفاة بطريقة غريبة داخل شاحنة “الصحة”: نسبة الرضا عن خدماتنا قاربت 70% خلال الربع الثالث من العام الجاري مبتعثون عائدون من كندا يشكون تعطل فسح مركباتهم.. و”الجمارك” توضح “غوتيريش” يعلن الاتفاق على إخراج القوات المتحاربة من “الحديدة” مفاجأة… أدلة تكشف تورط دولتين إحداهما خليجية في مقتل علي عبد الله صالح الأمير فيصل بن بندر يستقبل سفير جمهورية المالديف لدى المملكة

النجمة اللامعة

الزيارات: 268
التعليقات: 0
النجمة اللامعة
بقلم / موضي بنت راشد الشمري
http://www.athrnews.org/?p=319580
صحيفة أثر الإلكترونية
مقالات

ظلمة الليل تحيط بي وسكون يغشى المكان ونسمات الهواء العليلة اشعرتني بلذة السمر، نظرت إلى السماء النجوم تتلألا في السماء جمالا وبهاء ومال بعض لونها إلى الحمرة ... تبقى هذه النجوم بعيدة عنا لا نستطيع الوصول إليها وإن أعجبنا بها وان تأملناها وإن حفظنا أماكنها وإن رأيناها كل ليلة .

وتبقى النجمة اللامعة حكاية ... وأي حكاية .. حكاية طفل ، طفل كان يتشوق للحصول عليها تعني له كل معاني الشكر والتقدير أنها نجمة الأستاذ عندما يرسمها بقلمه الأحمر لتضيء في سماء نفس الطفل البشائر والسرور وإنه حقق نجاحا مميز ونال رضا معلمه وإن كبر حجمها كبرت ثقته بذاته وإن ازداد عددها وزينت ورقة كتابه أو دفتره كان فخور بذاته محبا لمعلمه ممتنا له
إنها النجمة الحمراء التي تصنع قيمة الجد الاجتهاد وتحدث الفرق في جودة الأداء .

النجمة الحمراء حكاية انجاز طفل أمسك بقلمه وبدأ يتعلم الحروف وجمعها ليصنع منها كلمات ثم جملا وأسطرا.. يراقب أستاذه وهو يرسمها وكيف يرسمها بهذه السرعة والجمال ويحاول أن يتعلم أن يصنعها .

نعم يصنع هذه النجمة فهي نجمة النجاح ويجتمع الأطفال حول من تعلم رسمها ليروا كيف يرسمها كالأستاذ فيصيح أحدهم فعلتها رسمت نجمة ويعود لمنزله فرحا فهو يرسمها كأستاذه فهي وسام شرف لا يحصل عليه الجميع ولا يتقن رسمه إلا الأستاذ .

كم أنت عظيمة أيتها النجمة الحمراء على بساطيك كنت أداة تعزيز عجيبة توقد التنافس وحب الإنجاز للفوز بك .

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

x
تطبيق صحيفة أثر
صحيفة أثر
حمل التطبيق من المتجر الان