الخميس, 11 جمادى الأول 1440 هجريا, الموافق 17 يناير 2019 ميلاديا

احدث الأخبار

مجلس الوزراء : الموافقة على تأسيس شركة مملوكة للحكومة لتقديم الخدمات الزراعية بعد الابتعاث ..توجيه سام بإيقاف العلاج في كندا ونقل المرضى إلى دول أخرى آل الشيخ: قلتها مراراً المملكة قادرة على تنظيم أهم الأحداث الفيصل: بدعم قيادتنا وعزيمة شبابنا يتحقق النجاح في كأس الملك: الباطن يسعى لإطفاء الشعلة.. والفتح يأمل بتخطي القيصومة كأس آسيا.. “الأخضر” يبحث عن الصدارة أمام قطر مصادر: منح نحو 70 ألف منشأة تأشيرات تعويضية لسد العجز في المهن والتخصصات النادرة شاهد.. “سامبا” يسلم 100 فيلا سكنية مؤثثة للأسر المحتاجة وأسر شهداء الواجب كراني يوضح مسار الموجة القطبية في المملكة.. وهذا تأثيرها صندوق التنمية العقاري يصدر موافقته الفورية لـ100 ألف مستفيد جديد “تنفيذ جازان” تلزم مواطناً بسداد قيمة 15 مخالفة مرورية سجلت ضده خلال قيادته سيارة مكفوله الشيخ الشبيلي يوضح حكم ركوب المرأة وحدها مع سائق أجنبي عسكري بجازان يشك في وافد أفريقي ويطلب تفتيشه.. والأخير يصـيبه برصاصتين تدشين خدمة جديدة تسهّل لذوي شهداء الواجب الاستفادة من خدمات “الأحوال”
عاجل | أوامر ملكية جديدة بإعادة تشكيل مجلس الوزراء ومجلس الشؤون السياسية والأمنية

«الحقوا في مسجدنا حرامي»

الزيارات: 619
التعليقات: 0
«الحقوا في مسجدنا حرامي»
http://www.athrnews.org/?p=325200
صحيفة أثر الإلكترونية
مقالات

في مسجد قريب منا تم تركيب مكييفين شباك من نوع كبير وممتاز
ويبدو ان هناك لص حضر ذلك اليوم صلاة المغرب وشاهد المكيفات الجديد فاعجبته
المسجد يصلي فيه كثير من الناس مثل كل المساجد وعندما تقام الصلاة لا يمكن ان يدور في الاذهان ان تنظر في كل الوجوه وهذا محال في المساجد التي يصلي بها كثير من الناس
يبدو ان الحرامي واظب ايضا وصلى العشاء في المسجد وعند خروجه اخذ معه كيلون الباب "قفل كبير
ولما خرج الجماعة جلس المؤذن يبحث عن ذلك القفل ويسأل عنه قالوا الجماعة ممكن احد المراهقين او الاطفال اخذه او رماه جلس الرجال يبحث ولم يجده لم يدر في ذهن احد انه خطة لص وكانت كل التهم موجهة للاطفال انهم رموه هنا او هناك ، ذهب المؤذن لمحل قريب لشراء بديل فلم يجد المؤذن رجل كبير في السن نظره ضعيف قال غدا ابحث عن قفل للباب وقفله بطريقة بدائية بسيطة لكنه اقفله ولم يتركه مفتوحا ولم يسبق ان سرق شيء من المسجد .
المهم جاءت الجماعة لصلاة الفجر فوجدوا المكيفات الجديدة سرقت جميعها من شبابيكها وابقى القديمة مكانها لا ادري لماذا ابقاها لكن احلل ان ضميره أنبه قليلا ، فقال لعلي ابقى لهم هذه من باب التورع، وترك لنا المكيفات القديمة ..
وقديما كانوا يسرقون الاحذية وكم سرقت مرات والحرامي يسعد كما يبدو بالاشياء الجديدة اذا ذهب للصلاة وراها سواء حذاء او اي شيء
اخبرني عمي رحمه الله الشيخ موسى ابوالخير مدير مساجد جازان الأسبق من باب المواقف الطريقة التي واجهته قال: ذهبت لافتتاح مسجد جامع جديد بحضور مشايخ واعيان ذلك المكان وخطبت بهم الجمعة وصليت بهم وأولوني حفاوة كبيرة ولما انتهينا خرجت من المسجد فإذا حذائي غير موجودة ، بادر الشيخ ومجموغة من الموجودين لتقديم احذيتهم فأبى فقال لهم لن اذهب الا حافيا احتجاجا عليكم وعلى السراق الذين عندكم سرقوا حذائي ،وبعدها لا يخرج في زيارة الا معه حذاءان وحده في السيارة والثانية في قدميه وفي يوم زار مسجدين صلى الظهر في مسجد فسرقت الاولى وصلى العصر فسرقت الثانية ورجع للبيت حافيا كان رجلا ميدانيا كل فريضة يصلى في مسجد ليطمئن على المساجد ونظافتها وشؤونها وفي صلاة مغرب احد الايام حضرت موقفا وشاهدته بعيني صلينا في وبعد التسليمتين التقت فرأي جزء بسيط من السجاد متسخ سألهم هل عندكم مكنسة كهربائية قالوا نعم يا شيخ موجودة قال هاتوها اشوفها ولما اتوا بالمكنسة قام وشغلها وانطلق لذلك الجزء المتسخ ونظفه بنفسه والامام يراوده على المكنسة وقال لخادم المسجد شوف هذه الاشياء البسيطة قد تشوه جهدك في العناية بالمسجد لم يكن يمرر شي لكنه يعالجه بحكمة ولا يجرح احد ، عندما خرجنا تلك الليلة قلت له ياعم ما قمت به الليلة لم تطلبه منك الدولة ولم يطلبه عبدالوهاب عبدالواسع اقصد وزير الحج والاوقاف في ذلك الوقت فاجاب ولكن الله سيرضى عن هذا العمل والرجل سيستفيد وقال شوف اذا رضي الله عنك سيرضى الخلق عنك توفى على رأس العمل قبل 25 سنة .
المهم يبدو لي ان لصوص زمان اكثر نبلا من لصوص اليوم كان حرامية زمان لا يسرقون الا حذاء او ما شابه اما لصوص اليوم يريدون المكيفات واجهزة الصوت وكل شي وارى ان الكاميرات حل جيد لكن تحتاج انترنت للارسال المباشر لأي شي وهذا مكلف
ارى ان تبادر شركات الانترنت في المملكة ضمن مسؤوليتها المجتمعية بتقديم شرائح لكاميرات المساجد مجانية فتكلفتها زهيدة عليهم وخدمة المجتمع جزء من رسالتهم التي يتحدثون بها وافضل خدمة ما يقدمونه لبيوت الله .اما الوزارة فسيكلفها ذلك عشرات الملايين تكفي لفرش المساجد وخدمتها وصيانتها واتمنى ان تساهم شركات الاتصالات كلها في هذا الشأن واتمنى ينقل لهم المقترح لعل منهم من يبادر بذلك الكاميرات لها فوائد كبيرة اذا كانت من النوع الذي يرفع مباشرة ويسجل اما الانواع الاخرى التى تسجل فقط ولا ترفع بشكل مباشر فانها ستسرق مع المكيفات.
تحياتي لكم ...

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

x
تطبيق صحيفة أثر
صحيفة أثر
حمل التطبيق من المتجر الان