الاثنين, 17 رجب 1442 هجريا, الموافق 1 مارس 2021 ميلاديا

احدث الأخبار

مجلس الوزراء : الموافقة على تأسيس شركة مملوكة للحكومة لتقديم الخدمات الزراعية بعد الابتعاث ..توجيه سام بإيقاف العلاج في كندا ونقل المرضى إلى دول أخرى الدفاع المدني يحتفي غداً بـ”اليوم العالمي للدفاع المدني” “الشؤون البلدية” تعزّز الرقابة المكثفة على المطاعم والمحال والأسواق بـ 18919 جولة جديدة القوات الخاصة للأمن البيئي تضبط مخالفة نقل رمال وتجريف للتربة في مدينة الرياض سمو ولي العهد يتلقى اتصالاً هاتفياً من سمو ولي عهد دولة الكويت الطيران المدني: السماح بعودة طائرة 737 ماكس بعد استيفاء متطلبات السلامة سمو أمير منطقة جازان يعزي بوفاة استاذ الفيزياء النووية الدكتور المالكي “الصحة”: تسجيل 6 وفيات و322 إصابة جديدة بفيروس “كورونا” وشفاء 294 حالة أمير القصيم يوجه بإطلاق اسم ولي العهد على طريق الدائري الشرقي بـ133 سيارة مكافحة.. “البيئة” تستعد لمواجهة الموسم الربيعي للجراد الصحراوي شركة “تطوير للمباني” تنفذ مشروعًا لرفع جودة مياه الشرب بالمدارس الشورى يؤكد رفضه التام المساس بسيادة المملكة وقيادتها تقلص الوقت من 3 أيام إلى ساعات.. إطلاق مبادرة لتسهيل إجراءات استيراد الحاويات الفارغة بموانئ المملكة

في هذا الزمان .

الزيارات: 782
التعليقات: 0
https://www.athrnews.org/?p=123
athrnews
مقالات

في هذا الزمان .

في هذا الزمان , والذي قد عرف عنه بأنه لم يقتل إلا الأحبه , زمان قد قست فيه القلوب حتى أصبحت كالحجر , وأصبح فيه الحب مهنة شريفة وسهلة الصنع للكاذبين والمخادعين , زمان قد عرف عنه بندرة الصداقات وبشح الأصدقاء , زمان قد أتت فيه أمة يحبون فيه خمس وينسون خمس , كاحب الدنيا ونسيان الآخرة , وحب المال و نسيان الحساب , وحب المخلوق ونسيان الخالق , وحب النساء ونسيان الحور , وحب القصور ونسيان القبور , وحب المعصية ونسيان التوبة .

في هذا الزمان , حيث أصبحت فيه السنوات تمر كالشهر , والشهر يمر كاليوم , واليوم يمر كالساعة , والساعة تمر كالثواني , سنوات أصبحت خداعات يكذب فيها الصادق , ويصدق فيها الكاذب , ويؤتمن الخائن ويخون فيها الأمين , وينطق فيها الرجل التافه السفيه الذي يتكلم في أمر العامة .

في هذا الزمان , والذي قد كثرت فيه المساجد , وقل به المصلون , زمان قد أصبح فيه الإهتمام الزائد بالآخرين سببا لأن يفقدك كرامتك , وينسي لك معروفك , وينكر أو يجحد كل عمل خير لك أيا ومهما كان قد قدمته أو حتى أخرته , زمان قد كثر فيه الفساد , وضاعت فيه الحقوق , ويكثر فيه الحلف الزائف لنيل المراد , زمان يبيع فيه الأخ أخيه , ونفران الأبناء من أهاليهم , وبطش الوالدين لأبنائهم , زمان تكثر فيه العقوق , وتظهر فيه الوساوس المؤدية بكثرة الإنتحار , وبظهور جرائم القتل والتعذيب , وبغلبة الدين وقهر الرجال , وبتقلب الحال والأحوال , فأي زمان هذا قد صرنا إليه ؟ وأي حال قد وصلناه وإلى ما نحن عليه اليوم ؟ فرحماك ربي , رحماك ربي .11

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

x
تطبيق صحيفة أثر
صحيفة أثر
حمل التطبيق من المتجر الان