الخميس, 13 رجب 1442 هجريا, الموافق 25 فبراير 2021 ميلاديا

احدث الأخبار

مجلس الوزراء : الموافقة على تأسيس شركة مملوكة للحكومة لتقديم الخدمات الزراعية بعد الابتعاث ..توجيه سام بإيقاف العلاج في كندا ونقل المرضى إلى دول أخرى «العدل»: دفع مبالغ أحكام التنفيذ إلكترونياً عبر «سداد».. «الشيك» مرفوض المهندس الراجحي يصدر قرارًا بتنظيم منشآت قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات واستحداث (7) أنشطة رئيسة في برنامج نطاقات وضع تسجيل اللقاحات بالمملكة.. “الغذاء والدواء” تدخل على خط مؤتمر “الصحة” وزارة الصحة: طول الفترة الزمنية بين جرعتي لقاح كورونا «تؤثر إيجابًا» وزارة الصحة: لن نخصص مراكز منفصلة لكل لقاح مضاد لكورونا وزير الصحة يعلق على العملية الجراحية لولي العهد: تكللت بالنجاح خالد بن سلطان: ولي العهد سهّل لنا طرق استضافة الأحداث الرياضية العالمية «الصحة» تبدأ تشغيل مركز تقديم لقاح كورونا بحفر الباطن بعد إطلاق عدد من ظباء الريم والمها.. “الأمن البيئي” يحذّر من مخالفة لائحة صيد الحيوانات البرية مصادر: تحويل العام الدراسي إلى 3 فصول دراسية العام القادم الجدعان : إصدار أدوات دين بعائد سلبي بأكبر شريحة أُصدرت خارج دول الاتحاد الأوروبي يؤكد القوة الاقتصادية والمالية للمملكة سمو أمير منطقة جازان يهنىء سمو ولي العهد بمناسبة نجاح العملية الجراحية

الخضيري: تغليظ عقوبة الحملات الوهمية .. والتشهير بالمخالفين هذا العام

الزيارات: 633
التعليقات: 0
الخضيري: تغليظ عقوبة الحملات الوهمية .. والتشهير بالمخالفين هذا العام
https://www.athrnews.org/?p=13047
ahmed mohamed rageh
أخبار محلية

 

5

كشف وكيل إمارة منطقة مكة المكرمة رئيس اللجنة التنفيذية لحملة الحج عبادة وسلوك حضاري الدكتور عبدالعزيز بن عبدالله الخضيري بأن مستوى النظافة والنقل في مكة المكرمة خلال فترة الحج بحاجة إلى المزيد من العمل، ونحن لا نرضى إلا بما بملامسة النجوم في الخدمات التي تقدم لحجاج بيت الله الحرام.

كما أعلن الخضيري بأنه سيتم التشهير بالمخالفين في حج هذا عام، وإيقاع العقوبة اللازمة بحقهم، موضحا أن ثمة خطة أمنية خاصة لإدارة الحشود في الحرم المكي حيث يعد المطاف الحلقة الأضعف في منظومة الحج هذا العام لما يشهده من مشاريع تطوير.

وبين الخضيري أن إمارة المنطقة رفعت بطلب تغليط الأحكام ضد القائمين على الحملات الوهمية، مؤكدا أن الإمارة ستعلن في الأيام المقبلة تفاصيل عن الحملات الوهمية التي سقطت في أيادي لجان المتابعة الميدانية والأمنية.

وقال الخضيري: «عندما طرحت استراتيجية بناء الإنسان وتنمية المكان التي جاءت من استراتيجية طويلة المدى فإن هذه الاستراتيجية وطول النفس فيها عرضها صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل أمير منطقة مكة المكرمة في جامعة أم القرى أمام 15 ألف مواطن ومواطنة من أبناء مكة المكرمة».

وحول التعامل مع ضيوف الرحمن قال الخضيري: «سؤال طرحه سمو أمير منطقة مكة خالد الفيصل وأنا قلته في كثير من اللقاءات، لذا حتى نحقق كرامة هذا الضيف ونحقق له الضيافة أو ثقافة الضيافة الحقيقية ماذا نريد أن نعمل؟ لابد أن نخلص الحج من كل ظواهر السلبية، وياليت نحصر هذه السلبيات ولا نطيل فيها، منها كانت مشكلة المركبات أقل من 25 راكبا وكان هناك جدال ونقاش، ووجدنا أن هناك آلاف المركبات التي تربك الحركة في المشاعر، وكانت الخطوة الأولى إصدار أمر تجاهها، فكتب إلى خادم الحرمين عن طريق وزير الداخلية بأن يصدر قرارا بالمنع، وكان نجاح التنفيذ جاء من خلال تطبيقه كمنظومة متكاملة من الجهات بمنع دخول أكثر من 450 ألف مركبة لمنطقة المشاعر المقدسة والأمر الذي صدر بدأنا بتطبيقه على المراسم الملكية، كانت حلما وأصبحت حقيقة».

ومن الظواهر السلبية الأخرى أن بعض شركات الحج الوهمية تنقل الحجاج وتتركهم في مكة المكرمة دون أي مسؤولية وبلا غذاء ولا مأوى ولا إسكان وهذه صدر بحقها أمر سام بتغليظ العقوبة، وأن يحكم على أي شخص ينقل هؤلاء الحجاج وأن لا يقل سجنه من سنة مع ما يترتب عليه من أحكام قضائية.

ثم أبرزنا ظواهر سلبية أخرى ومنها وجود الإدارات الحكومية وحجزها لمناطق شاسعة، وجاء الأمر السامي بتفعيل أمر صدر في 1419هـ واليوم بحمد الله نفذ نقل الإدارات من مشعر منى وإن شاء الله القادم من الأيام تحال بقية الوزارات وتنقل من مزدلفة وعرفات.

وحول الأساليب الجديدة لتوعية الحجاج قال: نحاول أن يكون أسلوبنا كمنظمين للحج معبرين عن حسن الاستقبال والضيافة والتعامل في تحملنا واعترافنا بظواهرنا السلبية حتى نقدم العمل، ثم ننظر إلى الجانب الآخر وهو المسؤولية الإعلامية هذا الامتحان الهائل لوسائل الإعلام ومحاولة الوصول وقبل يومين وزعت مطوية عن مكة وأثرت أثرا كبيرا حيث وزع منها أكثر من 2.5 مليون نسخة عن موسم الحج، وخلال 48 ساعة وصلتني ملاحظات كثيرة جدا حولها.

وعد الخضيري أن المملكة تواجه تحديات في الحج، لأن هذا هو المكان الوحيد في الدنيا الذي يفرض عليك احترامه، احترام الزمان لأننا نتعامل مع الوقت، احترام هذا الإنسان القادم إلى هذا المكان، لن تتحق هذه الثلاثة إلا باحترام النظام، ولن يتحقق احترام النظام إلا بإيضاحه ووضعه أمام كل من هو معني به، سواء المسؤول عن تطبيقه أو المطبق عليه.

ولهذا السبب أخذت حملة الحج عبادة وسلوك حضاري على نفسها أن تصل للجميع، كما نوجه شكرنا لرجال الأمن العام وخصوصا رجال المرور بمختلف قياداتهم الذين يحضرون معنا في هذا اللقاء والذين تحملوا العبء الأكبر من مسؤولية التنفيذ وحاولنا رفع الحرج عنهم حتى لا يأتي من يقول إنكم تصدون عن سبيل الله، وهو يعرف أننا نحاول أن نحمي الحاج النظامي من الحاج غير النظامي، زملاؤنا في الأمن العام أحبطوا كارثة كادت أن تقع في جسر الجمرات، وفي عام 1432هـ كادت أن تقع مشكلة بين الحجاج المصريين حين دخل الحجاج غير النظاميين على مخيمات المصريين النظاميين واعتدوا على أكلهم وشربهم وسكنهم وكادت أن تقع كارثة كبيرة لولا لطف الله سبحانه وتعالى ثم حنكة وحسن تصرف رجال الأمن في امتصاص هذا الأمر لكانت كارثة، والعام الماضي نفس ما حدث في قطار المشاعر والتي أكدنا من أول وهلة ما تواردت عليه المعلومات وبينته الكاميرات من تدفق آلاف الحجاج غير النظاميين على محطات القطارات ومحاولتهم استخدام القوة... اليوم نتحرك والخطوات متسارعة ولكننا نجاريها بخطوات واثقة مطمئنة تدفع إلى الوصول بالحج إلى منظومة تنموية متكاملة لبناء قيم.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

x
تطبيق صحيفة أثر
صحيفة أثر
حمل التطبيق من المتجر الان