الأربعاء, 13 صفر 1442 هجريا, الموافق 30 سبتمبر 2020 ميلاديا

احدث الأخبار

مجلس الوزراء : الموافقة على تأسيس شركة مملوكة للحكومة لتقديم الخدمات الزراعية بعد الابتعاث ..توجيه سام بإيقاف العلاج في كندا ونقل المرضى إلى دول أخرى “التعليم” تعتمد إيقاف بدل التربية الخاصة لبعض الفئات مؤشر “الأسهم السعودية” يغلق مرتفعًا عند 8299.08 نقطة “مكافحة المخدرات”: فتح باب القبول والتسجيل على رتبتي جندي أول وجندي “التقاعد” تستعرض منجزاتها في مواجهة أزمة كورونا في ندوة جمعية ISSA لمؤسسات الضمان الاجتماعي العربية “الشورى” يطالب “الموانئ” بإسناد مهمة تشغيل القطع البحرية للقطاع الخاص “مزاد الصقور”.. تحدٍّ كبير لتنظيم البيع وحماية الصقارين من السوق السوداء “خادم الحرمين” يوجه بإقامة صلاة الغائب على “الشيخ صباح” في الحرمين الشريفين النقد: نمو إجمالي أقساط التأمين المكتتب بها بأكثر من 5% مقارنة بالربع الثاني من 2019 “دوريات أفواج بجازان” تحبط تهريب أكثر من نصف طن “قات” وزارة العدل تتوسع في رقمنة الخدمات القضائية وتقلص الحاجة لدخول المحاكم الجمعة.. بدء تطبيق الفترة الأولى لاختبار القدرات العامة للطلاب والطالبات جولة افتراضية.. “آل الشيخ” يقف على جاهزية المواقيت ومرافقها لاستقبال المعتمرين

هل من محب لعمل الخير ؟

الزيارات: 991
التعليقات: 0
هل من محب لعمل الخير ؟
https://www.athrnews.org/?p=13485
athrnews
مقالات

سام11ي

 

في موقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك وعلى صفحتي تحديدا , وفي أثناء قيامي بالتصفح لكل المنشورات هنا وهناك تفاجئت بوجود رسالة خاصة من ( فاعلة خير ) , حيث كانت الرسالة تحمل في داخلها مأساة إنسانية حقيقية كنا نتجاهل أو نتغافل عنها على أرض الواقع , فكانت في مضمونها لأن طلبت مني القيام أولا بنشر هذه المأساة وعلى صفحتي تحديدا , نظرا لوجود أعدادا كثيرة من المتابعين والأصدقاء , كما تضمنت الرسالة أيضا وهي الأهم :  بوجود مريضة لها أكثر من سنتين طريحة الفراش في قسم الباطنية بمستشفى صبيا العام ( أجنبية الجنسية ) , وهي مصابة بأكياس في الرئة ( شفاها الله ورفع عنها ) , وكانت تحتاج إلى المساعدة من محبي عمل الخير وأهله , وحتى تتمكن من السفر إلى مدينة الرياض بقصد أن تخضع لعملية زرع رئة في أي مستشفى متخصص بها , إلا أن ظروفها المادية هي التي قد منعتها .. وبهذا انتهت الرسالة , وتعليقا على ذلك : فالبرغم من حالتها وبقائها في المستشفى لفترة أطول فقد استغربت وبكل صراحة من عدم وجود أو ظهور أحد ما ( كفاعل خير ) لأن يقوم بمساعدتها خاصة أو حتى من داخل المستشفى ( من منسوبيه ) عامة لأن يتبرعوا لها ولو بالمال القليل لوجه الله سبحانه وتعالى وكصدقة جارية لهم , فلولا عفتها وكرامة أهلها لما انتظرت هي أو حتى أهلها كل هذه الفترة , سوى أن تكون مصدر عطف وشفقة على كل قلب قاسي قبل اللين , كما أن حالتها السيئة هي التي قد أحوجتها على طلب المساعدة من الجميع , وعليه فأين أنت يا محب الخير ؟ فهذه هي الصدقة الحقيقية والفعلية والتي ستقدمها بإشرافك وبمتابعتك أنت , لأنها موجودة أمامك وستكون لك مدخرا في حياتك وبعد مماتك , كما أن لها الكثير من الفوائد ومنها لأن تكون شفاء للأمراض , قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( داووا مرضاكم بالصدقة ) , وتطفئ غضب الرب قال صلى الله عليه وسلم ( صدقة السر تطفئ غضب الرب ) , وبالصدقة أيضا ستفتح لك أبواب الرحمة قال صلى الله عليه وسلم ( الراحمون يرحمهم الله , ارحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء ) , وهناك الكثير من الفوائد الأخرى والمذكورة في الكتاب والسنة تدل على عظم وفائدة الصدقة , وختاما .. فهل من محب لعمل الخير ؟    فاعملوا الخير اليوم وازرعوه لكي تحصدوه في الغد .

سامي أبودش
كاتب سعودي .
https://www.facebook.com/sami.a.abodash

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

x
تطبيق صحيفة أثر
صحيفة أثر
حمل التطبيق من المتجر الان