الاثنين, 4 صفر 1442 هجريا, الموافق 21 سبتمبر 2020 ميلاديا

احدث الأخبار

مجلس الوزراء : الموافقة على تأسيس شركة مملوكة للحكومة لتقديم الخدمات الزراعية بعد الابتعاث ..توجيه سام بإيقاف العلاج في كندا ونقل المرضى إلى دول أخرى آل الشيخ يصدر قراراً بإنشاء إدارة لشؤون المتبرعين لإعمار المساجد “هيئة المحتوى المحلي والمشتريات الحكومية” تطلق مبادرة “التفضيل السعري الإضافي” لـ 208 منتجات وطنية وزير العدل يوجه بإطلاق خدمة “صحيفة الدعوى” بشكلها الجديد سمو أمير جازان يستقبل القيادات الأمنية بالمنطقة “صحة تبوك” تغرم طبيبا 70 ألف ريال بسبب نشر تغريدات مسيئة إلى زملائه “الخدمات الأرضية” تبرم مذكرة تفاهم لتوظيف أحدث التقنيات في تعقيم الطائرات والمطارات بالمملكة “العنف الأسري” يرصد حالة فتاة تعرضت للعنف من قبل إخوانها ويحيلها لـ”الحماية الأسرية” آل الشيخ يوجه رسالة لـ”طارق التايب” بشأن اعتزاله.. والأخير يتفاعل بالدعاء ينتشر في صالونات التجميل والحلاقة.. “سعود الطبية” تحذر من “فطر الكانديدا” تعزيزاً للمخزون.. “الحبوب” ترسي 540 ألف طن شعير على مناشئ عدة تفاصيل وميزات نسخة “ويندوز 10” المحدّثة التي ستصل أكتوبر المقبل «وقاية» يحدد التطعيمات الضرورية للبالغين.. وفوائدها الصحية

مقابلة-الرئيس الاسرائيلي يقول انه يؤيد قرار امريكا تسليح المعارضة السورية

الزيارات: 356
التعليقات: 0
https://www.athrnews.org/?p=1491
athrnews
دولية

ألقى الرئيس الاسرائيلي شمعون بيريس بثقله خلف خطط الولايات المتحدة لتسليح مقاتلي المعارضة السورية مهونا من شأن مخاوف من أن تلك الاسلحة قد تستخدم يوما ما ضد اسرائيل.

وفي مقابلة مع رويترز قبيل عيد ميلاده التسعين رفض بيريس فكرة ان اسرائيل قد توجه ضربة عسكرية بشكل منفرد الي منشات ايران النووية وحث الفلسطينيين والاسرائيليين على الاسراع بإقامة السلام.

ومن بين المشاكل الكثيرة التي يعج بها الشرق الاوسط قال السياسي الاسرائيلي المخضرم الحائز على جائزة نوبل للسلام إن جماعات الارهاب تمزق اوصال العالم العربي.

وللمرة الاولى منذ اندلاع الحرب الاهلية في سوريا قبل اكثر من عامين اعلنت الولايات المتحدة الاسبوع الماضي انها ستبدأ في تسليح مقاتلي المعارضة السورية الساعين إلي الاطاحة بالرئيس بشار الاسد بعد ان خلصت الي أن قواته استخدمت اسلحة كيميائية.

وحذر ساسة اسرائيليون كثيرون من تقديم اسلحة الي مقاتلي المعارضة السورية الذين تتزايد نزعتهم المتشددة خشية ان تلك الاسلحة ستستخدم عاجلا أو آجلا ضد اسرائيل التي لها حدود متوترة مع خصمها القديم سوريا.

ورد بيريس بالايجاب على سؤال عما إذا كان القرار الامريكي حكيما.

وقال وهو يجلس في حديقة منزله في القدس "هم ليس لديهم خيار."

"مما يؤسف له انها تتحول بشكل متزايد الي مجابهة بين قوتين عظميين وهناك تدخل متزايد من قوى خارجية... إنها مأساة."

وفي حين ألقت روسيا وايران وجماعة حزب الله الشيعية اللبنانية بثقلها خلف الاسد فان جماعات اسلامية متحالفة مع القاعدة أصبح لها دور مسيطر على قضية مقاتلي المعارضة وهو ما يهمش قوى أكثر اعتدالا تساندها واشنطن.

وقال بيريس ان جميع "الارهابيين العاطلين" في العالم يتوجهون الي المنطقة جالبين معهم الدمار.

"هم يقتلون لبنان.. هم يقتلون سوريا.. هم يقتلون العراق. حيثما يوجودون فانهم يعرضون الهويات العربية للخطر."

ومع ارتباطه الوثيق باليسار السياسي يسعى بيريس الي تفادي الاحتكاك برئيس الوزراء اليميني بنيامين نتنياهو. لكنه اختلف معه بخصوص ايران مهونا من شأن تهديدات من الحكومة لمهاجمة المنشات النووية الايرانية في مسعى لمنع طهران من صنع قنبلة ذرية.

وقال بيريس "لماذا يجب على اسرائيل ان تتحدث عن الحروب والاسلحة؟ يجب ان ندرك ان هناك اشياء لا يمكننا ان نفعلها" مضيفا ان الولايات المتحدة هي وحدها التي يمكن ان تمنع ايران من حيازة اسلحة نووية. وتقول طهران ان برنامجها النووي سلمي.

ومن المنتظر ان يستضيف بيريس مؤتمرا دوليا هذا الاسبوع يشارك فيه حشد من رجال الاعمال والزعماء السياسيين.

ولن يحضر المؤتمر العالم البريطاني البارز ستيفن هوكينج الذي اعلن انسحابه الشهر الماضي إحتجاجا على احتلال اسرائيل لاراض يريد الفلسطينيون اقامة دولة مستقلة عليها.

وقال بيريس ان المقاطعة خطأ لكنه حث حكومته على ايجاد وسيلة لاستئناف مفاوضات السلام مع الفلسطينيين والتي إنهارت في 2010 بسبب مسألة استمرار البناء في المستوطنات اليهودية بالارض المحتلة.

ويأمل وزير الخارجية الامريكي جون كيري باحياء المحادثات وقال بيريس انه يتعين اقتناص الفرصة. "أقول مرة تلو الاخرى بوضوح وصوت عال اننا يجب ان نقيم السلام على الفور."

وحذر كيري من ان ما يعرف بحل الدولتين ربما يتبخر في غضون عامين مع مضي اسرائيل قدما في برامجها للتوسع الاستيطاني بالضفة الغربية والقدس الشرقية اللتين تنتشر فيهما حوالي 120 مستوطنة مرخصة وعشرات من المواقع التي بناها مستوطنون بدون إذن.

ويعتقد بيريس ان مشكلة البناء الاستيطاني يمكن التغلب عليها مشيرا الي افكار جرى تحديدها في مفاوضات سابقة.

"عرض عليهم خياران. أحدهما ان المستوطنين الذين يريدون العودة (الي اسرائيل) ينبغي ان يعودوا ويجري تعويضهم. وستكون هناك ثلاث كتل لاولئك الذين يريدون البقاء... ما الذي سيحدث في المفاوضات (القادمة).. سنرى في المستقبل."

ولعب بيريس دور محوريا في اتفاقات اوسلو التي وقعت في 1993 بعد اشهر من مفاوضات سرية والتي تحدد الاسس لتحقيق وعد الدولة الفلسطينية المستقلة في غضون خمس سنوات.

وتقاسم بيريس جائزة نوبل للسلام عن هذا الدور لكن الاتفاقات فشلت في الارتقاء لمستوى التوقعات وتتعرض الان لانتقادات بشكل روتيني من ساسة اسرائيليين وفلسطينيين كثيرين.

ورفض بيريس اجراء مراجعة لحياته السياسية قائلا "أنا لا أنظر الي الوراء. هذا ليس مفيدا. لأن ما حدث إنتهى ولا يمكن تغييره... أنا مهتم أكثر بما سيحدث غدا. التاريخ يسير للامام."562db9f8-950c-4f65-99a3-63d694d9f935

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

x
تطبيق صحيفة أثر
صحيفة أثر
حمل التطبيق من المتجر الان