الثلاثاء, 17 ذو الحجة 1442 هجريا, الموافق 27 يوليو 2021 ميلاديا

احدث الأخبار

مجلس الوزراء : الموافقة على تأسيس شركة مملوكة للحكومة لتقديم الخدمات الزراعية بعد الابتعاث ..توجيه سام بإيقاف العلاج في كندا ونقل المرضى إلى دول أخرى مكة المكرمة.. القبض على مقيم “مصري” ارتكب جرائم سطو على المنازل وسرقتها “وزير الخارجية” يؤكد دعم وحرص المملكة على أمن واستقرار تونس “شؤون الأسرة” يوضح كيفية حماية الأطفال من مخاطر ‏الإنترنت متحدث “النقل”: 30% من بلاغات أنشطة تأجير السيارات بسبب العقود ارتفاع عدد جرعات لقاح كورونا في المملكة إلى 24.9 مليون.. و6.4 مليون شخص تلقوا جرعتين متحف بلغازي التُراثي “الصحة”: تسجيل 12 وفاة و1252 إصابة جديدة بفيروس “كورونا” وشفاء 1299 حالة ضبط 119 كغم من الحشيش المخدر في منطقة عسير «برنامج مكافحة التستر»: تخفيض اشتراطات الترخيص الاستثماري لمستفيدي الفترة التصحيحية “الغذاء والدواء”: حاسبة جرعة الباراسيتامول للأطفال تعتمد على الوزن والتركيز إغلاق 9 منشآت تجارية مخالفة للاشتراطات الصحية بـ”شرائع مكة” ‎الإمارات تدين محاولات الحوثيين استهداف المملكة بطائرات مسيرة مفخخة وصاروخ باليستي

خبير: توقعات بهيمنة “اليوان” الصيني على أسواق النقد

الزيارات: 1028
التعليقات: 0
خبير: توقعات بهيمنة “اليوان” الصيني على أسواق النقد
https://www.athrnews.org/?p=15887
ahmed mohamed rageh
مال وأعمال

 

13

توقع الدكتور محمد شمس، المحلل الاقتصادي في مجال السياسات النفطية أن تهيمن العملة الصينية "اليوان" على أسواق النقد العالمية وتزيح بذلك هيبة الدولار، في حال استمرت الصين في مساعدة البنوك المركزية العالمية، في إطار خطتها لتعميق وجودها الاقتصادي في السوق العالمية، والاستحواذ على حصة كبيرة من أسواق النقد على حساب الدولار الأميركي.

وأوضح شمس، أن "هناك عدداً من الآليات اللازمة لتحقيق هذا الانتقال، وقد بدأت الصين في اتباعها منذ أن أعلنت استقلالها في الأول من أكتوبر عام 1949، حيث بدأت بتحرير اقتصادها فقط في عام 1978 عبر أهداف واضحة ومحددة، مرنة التطبيق، للخروج من عزلتها الاقتصادية والانفتاح على العالم بأسلوب علمي مدعَّم باحتياطي نقدي ضخم، يبلغ نحو 3.4 تريليون دوﻻر"، وفقا لصحيفة الشرق".

وأكد شمس "احتمالية إحلال العملة الصينية محل الدوﻻر اﻷميركي". وعزا أسباب ذلك إلى "الإصرار على انتشار وتداول اليوان الصيني بين البنوك والشركات والمؤسسات العالمية في معظم دول العالم، من خلال التوسع في التبادل التجاري والاستثمارات الضخمة في شتى المجاﻻت، واتباع السياسة النقدية التي تغري المستثمرين اﻷجانب، وقوة ومرونة الاقتصاد".

وأضاف: "قامت الصين بعد تحررها الاقتصادي في عام 1978 بعقد اتفاقات مع عدة دول، لتداول عملتها داخل اقتصاديات هذه الدول، بأسعار صرف متفق عليها، دون الرجوع إلى سعر صرف الدوﻻر، وكانت آخر هذه الاتفاقات في أكتوبر 2013 بين البنك المركزي الصيني، والبنك المركزي اﻷوروبي في منطقة اليورو، الذي يدير السياسة النقدية لـ 17 دولة أوروبية، وذلك بإيداع البنك المركزي الصيني 350 مليار يوان صيني في البنك المركزي اﻷوروبي، أي ما يعادل 57 مليار دولار، وبمقتضاها يمكن للشركات تسديد مشترياتها بعملات بعضها البعض في كلا المنطقتين، بسعر صرف متفق عليه دون الرجوع لسعر صرف الدوﻻر، ويمكن للشركات الصينية شراء سلع وخدمات من دول منطقة اليورو والدفع بـ "اليوان" ومدة هذا الاتفاق ثلاث سنوات قابلة للتجديد، كما يمكن للأوروبيين الاقتراض والاستثمار بالعملة الصينية والعكس صحيح".

وأوضح شمس أن "البنك المركزي الصيني وقَّع مثل هذه الاتفاقية مع 22 دولة، بإيداع نحو 2.2 تريليون يوان (358 مليار دولار) في بنوكها المركزية، لزيادة سيولة العملة الصينية وتغلغلها عالمياً، والحد من السيطرة العالمية للدوﻻر اﻷميركي، ومن هذه الدول اليابان وكوريا الجنوبية وهونج كونج والهند والبرازيل وأستراليا"، مضيفاً أن "اليابان اشترت سندات صينية بالعملة الصينية في مارس 2012 بقيمة 10 مليارات دوﻻر، للتشجيع من تغلغل اليوان الصيني عالمياً، والهروب من التكاليف اﻹضافية بالتحويل المزدوج بين عملتين محليتين إلى الدوﻻر". وأبان شمس أن "الصين غزت معظم دول العالم باستثمارات بترولية ضخمة، مثل شراء حصص في شركات بترولية".

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

x
تطبيق صحيفة أثر
صحيفة أثر
حمل التطبيق من المتجر الان