السبت, 18 صفر 1443 هجريا, الموافق 25 سبتمبر 2021 ميلاديا

احدث الأخبار

مجلس الوزراء : الموافقة على تأسيس شركة مملوكة للحكومة لتقديم الخدمات الزراعية بعد الابتعاث ..توجيه سام بإيقاف العلاج في كندا ونقل المرضى إلى دول أخرى حالة الطقس المتوقعة ليوم غدٍ الأحد في مناطق المملكة ارتفاع عدد جرعات لقاح كورونا إلى 41.4 مليون.. و18.2 مليون شخص تلقوا جرعتين أمانة الطائف تصدر بيانًا بشأن حريق مردم الطائف بالنسيم اختتام مناورات التمرين الرباعي للعمليات الخاصة بمشاركة مجموعة القوات البرية الملكية السعودية شرطة مكة المكرمة : القبض على مقيم مصري تحرش بالنساء في عدد من الأماكن العامة بجدة الدفعة الرابعة من منحة المشتقات النفطية السعودية تصل إلى اليمن آلية وشروط التسجيل في منصة إحسان كمتبرع 4 محطات كهربائية رئيسة وأكثر من 20 مغذيًا في خدمة المسجد الحرام الكشف عن حكام الجولة الأخيرة من الدوري والمسماة بـ”هي لنا دار” محمد بن راشد يعلن تشكيلاً وزارياً جديداً لحكومة الإمارات الرائد لمشاركة الاتحاد بالصدارة.. والفتح والفيصلي لاقتحام مربع الكبار الجمارك: الشحنات الشخصية دون 1000 ريال تُعفى من الرسوم الجمركية

المعلم لم يأتي من المريخ وهو من أهم مخرجات المجتمع

الزيارات: 1461
تعليقات 9
https://www.athrnews.org/?p=23552
deman
مقالات

image
الميدان التربوي يزخر بالإنجازات والتجارب التربوية الخلاقة إلا أننا لا نرى أن وسائل الإعلام علي اختلافها المقروءة والمسموعة والمرئية تهتم بها أو تتناولها وإن تم ذلك يكون بطريقة بسيطة جداً وتغطية لاتلفت الإنتباه أو تجلب الإثارة كم من المعلمين المبدعين لا يعلم بإبداعهم أحد ولم تسلط وسائل الإعلام الضوء عليه ليرى العالم والمجتمع الصور المشرقة للميدان التربوي، كم مرة قام التلفزيون بزيارة المدارس وقام بتسجيل لقاء تربوي أو قام بتغطية لبعض الأنشطة المختلفة التي تنفذ في المدارس ، كم مرة قامت الإذاعات الصوتية بتكريم طلاب متفوقين وسجلت لقاءات معهم تحفيزا لهم ولتفوقهم أو حتى أجرت لقاء عابرا مع مربي الأجيال ومع من يتحمل العبء الأكبر عن كل فئات المجتمع ، نحن نقوم بدور الحاضنة والمربية ونتحمل عناء تربية نشء الأمة ومع ذلك لا نشتكي من ابتغاء للآجر والمثوبة من عند الله سبحانه وتعالى ، وعندما تأتي الإجازة السنوية تشتكي الأسر من عناء تربيتهم لأولادهم حتى أنهم يتمنون أن تبدأ الدراسة ليعود أبنائهم إلى مقاعد الدراسة، من عناء طفل أو طفلين تشعر الأسرة بالتعب والمشقة منهم ،ألا يشفع هذا للمعلم. ألا ترى الأسر أن المؤسسات التربوية تقوم بدور كبير نيابة عنهم ألا نتًوقع أن تحدث بعض الأخطاء ألا نتعامل ونعامل معلمينا كما أمرنا رسولنا محمد صلي الله عليه وسلم المربي الأول لهذه الأمة ونحن نتهدي بهداه ونقتدي بخطاه. عندما حثنا عليه صلوات الله وسلامه عليه أن نعامل من تحت أيدينا من الخدم والمستأجرين معاملة حسنة وأن نحسن إليهم ونساعدهم فيما شق عليهم وأن نعفو ونصفح عنهم عند الخطأ في اليوم سبعين مرة ، هل جزاء الإحسان إلا الإحسان .
عندما اجتهد المعلم مع طالبه والذي أخذ عنوانا إعلاميا براقا (الطفل الباكي) أليست القاعدة الشرعية عندنا من أخطأ فأصاب له أجران ومن أخطأ وأم يصب فله أجر . ونحن نرى من أصاب ليس له أجر ولا ثناء ومن أخطأ عوقب ووبخ كأن لم يكن بالأمس مربيا متميزا . لذلك يجب على المجتمع أولا ان يقدروا الخدمات الجليلة التي يقدمها المعلم .
كذلك يجب على الإعلام أن يبرز تجارب وإبداعات المعلمين في الميدان التربوي فنحن نشاهد لاعبي كره القدم يكرمون على المستوي الوطني ولا يلتفت أحد لتكريم من يقومون بتربية أبنائهم ، نحن في الميدان نتحمل كثير من الصعاب والمعاناة و معاناتنا تظل في الكتمان وإذا حدث أي خطأ تنبري جميع وسائل الإعلام لتغطيه الحدث. والتشهير بمعلمينا هل تعلمون أنكم بهذه ألطريقه تهزون ثقة المعلم بنفسه وتفقدونه توازنه وإذا اهتزت صوره المعلم اهتز تبغا أدائه وأصبح خائفا يترقب متى سيأتي الدور عليه .
رفقا بنا أيها الإعلام رفقا بنا يامجتمع فحن لم نأتي من المريخ نخن نتاج هذا المجتمع وأحد أهم مخرجاته نرد الجميل بالجميل.

بقلم / أحمد السدمي

التعليقات (٩) اضف تعليق

  1. ٩
    علي هرشان

    كلام جميل ورائع
    وأضيف على كلامك استاذي الفاضل
    معلم قتل من قبل تلميذه ولم نسمع عن عقاب قاتله
    ومعلم آخر دخل في غيبوبه وفقد سمعه وكذلك لم نسمع عن عقاب لمن تسبب له في ذلك.
    والمعلم حقوقه منتهكه ومسلوبه منه وهو يعمل ويعلم ولا ينتظر تكريم او حتى شهادة شكر من أحد ويسأل الأجر والثواب من الله قبل الأجره. 

  2. ٨
    يحي ابو عبدالله

    الحقيقة الواضحة ان الموضوع اخذ اكبر من حجمه واصبح المعلم وحيدا بل واول من اتهمه مرجعه الاداري وقال نائب مدير التعليم بالحرف لن نقف مع المعلم (ضد الانظمة) وكأن المعلم قتل او ارتكب جرم اخلاقي وليست هفوة بسيطة ربما هدفها الاصلاح !!!وكان الواجب ان لاتنساق الادارة مع الاعلام ولايسيرها الراي العام ! وكان من الممكن التحقيق بهدوء واستخلاص النتيجة والشجاعة في مواجهة الاعلام لا الخوف والنيل من المعلم وتجريده من انجازات سنوات حافلة بالبذل والعطاء وبعد ذلك تتخذ مايتناسب مع اللوائح والانظمة

  3. ٧
    وهج القلم

    اولا نصيحة للكاتب ان يختار عنوان مشوق وقصير فهذا العنوان
    بحد ذاته مقال
    ثانيا ترتيب الافكار مهم والتسلسل عامل جذب للفت الانظار
    ولو بدات بلب المشكلة وهي قصة المعلم لكان افضل ثم تتطرقت
    الى دور الاعلام واثره في ابراز او تشويه المعلم

  4. ٦
    eamw

    الله ينصره على من تسبب لہ في هذه المشكله. ويسخر لہ من يخرجه من هذه المحنه.ماحصل ابتلاء من الله. والله لايبتلي الامن يحب. كان الله في عونك

  5. ٥
    بنت الجنوب

    كان الله في عون هذا المعلم. ونصره على من تسبب في ايذائه. وسخر لہ من يخرجه من هذه المحنه. ماحصل ابتلاء من الله، والله لايبتلي الا من احب من عباده. صبرٌ جميل والله المستعان على مايصفون

  6. ٤
    الخطاط

    لله درك يا بو عادل

  7. ٣
    بدر

    مقال رائع من خبير وتربوي
    وضع النقاط على الحروف ..
    سلمت ابا عادل

  8. ٢
    احمدالسدمي

    اشكر للجميع مرورهم العاطر تقبلو تحياتي

  9. ١
    ام يزن [الصيدلانيه العاطله للاسف]

    كلام جميل يااستاذ ولكن المعلم غلطاااااان غلطان غلطان
    ماحد يرضاها ف اولاده
    واحنا اصلا شعب عاطفي جدا ع قد مانغضب نسامح
    اول ماشفنا المقطع طالبنا بمعاقبه المعلم ولما تعاقب زعلنا عليه

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

x
تطبيق صحيفة أثر
صحيفة أثر
حمل التطبيق من المتجر الان