الجمعة, 2 جمادى الآخر 1442 هجريا, الموافق 15 يناير 2021 ميلاديا

احدث الأخبار

مجلس الوزراء : الموافقة على تأسيس شركة مملوكة للحكومة لتقديم الخدمات الزراعية بعد الابتعاث ..توجيه سام بإيقاف العلاج في كندا ونقل المرضى إلى دول أخرى البحرين: إطلاق سراح مواطنينا المحتجزين في قطر خطوة تعكس الروح المطلوبة وزير الإسكان: تمكنا من خدمة أكثر من 390 ألف أسرة من أهالينا ضمن «سكني» للعمالة المنزلية أو التجارية.. «الجوازات» توضح المدة المسموح بها لتجديد الإقامة تطبيق توكلنا: 5 شروط لحجز موعد فحص كورونا في مراكز «تأكد» أهمها النقل والتخزين.. تعرّف على الفوارق بين لقاح كورونا السعودي واللقاحات الدولية والموعد المتوقع لإنتاجه “النفسية تحت الصفر”.. “الصحة” تقدم 5 نصائح لتحسين الحالة المزاجية “الشورى” يناقش مشروع نظام الإثبات في القضايا المدنية والتجارية يعد الأكبر في تاريخ مكة.. 1067 طالباً يختمون القرآن الكريم في عام 2020 “أمانة عسير”: إنجاز 95% من أعمال تهيئة الواجهة البحرية بعد تضررها بفعل الأمطار “المرور”: يُحظر على قائد المركبة التجاوز على الطرق في هذه الحالات حرس الحدود: القبض على (94) متورطًا حاولوا تهريب مواد مخدرة في عدد من مناطق المملكة إمام المسجد النبوي يحذر من خطر الغشّ في المعاملات التجارية والاقتصادية

إمام المسجد النبوي: منهج الإسلام يقوم على الارتقاء بسلوك المذنبين

الزيارات: 124
التعليقات: 0
إمام المسجد النبوي: منهج الإسلام يقوم على الارتقاء بسلوك المذنبين
https://www.athrnews.org/?p=459483
صحيفة أثر الإلكترونية
أخبار محلية

تحدث إمام وخطيب المسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالباري الثبيتي عن غفران الذنوب، موصيًا المسلمين بتقوى الله عز وجل.

وقال: هدي النبي صلى الله عليه وسلم ينبوع خير وفيض نور ونبراس حياة, يصاحبك حتى في لحظات الزلل والخطأ، روى البخاري عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال "إنَّ عَبْدًا أصابَ ذَنْبًا - ورُبَّما قالَ أذْنَبَ ذَنْبًا - فقالَ: رَبِّ أذْنَبْتُ - ورُبَّما قالَ: أصَبْتُ - فاغْفِرْ لِي، فقالَ رَبُّهُ: أعَلِمَ عَبْدِي أنَّ له رَبًّا يَغْفِرُ الذَّنْبَ ويَأْخُذُ بهِ, غَفَرْتُ لِعَبْدِي، ثُمَّ مَكَثَ ما شاءَ اللَّهُ ثُمَّ أصابَ ذَنْبًا، أوْ أذْنَبَ ذَنْبًا، فقالَ: رَبِّ أذْنَبْتُ - أوْ أصَبْتُ - آخَرَ، فاغْفِرْهُ, فقالَ: أعَلِمَ عَبْدِي أنَّ له رَبًّا يَغْفِرُ الذَّنْبَ ويَأْخُذُ بهِ, غَفَرْتُ لِعَبْدِي، ثُمَّ مَكَثَ ما شاءَ اللَّهُ، ثُمَّ أذْنَبَ ذَنْبًا، ورُبَّما قالَ: أصابَ ذَنْبًا، قالَ: قالَ: رَبِّ أصَبْتُ - أوْ قالَ أذْنَبْتُ - آخَرَ، فاغْفِرْهُ لِي، فقالَ: أعَلِمَ عَبْدِي أنَّ له رَبًّا يَغْفِرُ الذَّنْبَ ويَأْخُذُ بهِ, غَفَرْتُ لِعَبْدِي ثَلاثًا، فَلْيَعْمَلْ ما شاءَ".

وأضاف أن هذا الحديث يحكي حال العبد مع الذنب ومنهج الإسلام في الارتقاء بسلوك المذنبين، وكلنا مذنب، يفتح آفاقاً من الأمل وباباً من الرجاء كما يصور لكل مذنب رحمة الله التي وسعت كل شيء وعطاءه لأوليائه وحنانه على عباده.

وبينّ أن الإسلام وجّه المسلم إلى الإقرار والاعتراف بالذنب لكنه حذره من هتك سره وبث زلته وقد سترها الله تعالى, قال رسول الله صلى الله عليه وسلم "كل أمتي معافى إلا المجاهرين، وإن من المجاهرة أن يعمل الرجل بالليل عملاً، ثم يصبح وقد ستره الله عليه فيقول: يا فلان، عملت البارحة كذا وكذا، وقد بات يستره ربه، ويصبح يكشف ستر الله عنه" .

وأضاف أن من فضل الله علينا ستر العيب وحفظ الذكر بين الخلائق, قال رجل لأحد السلف كيف أصبحت, قال: "أصبحت بين نعمتين لا أدري أيتهما أفضل: ذنوب سترها الله عز وجل فلا يستطيع أن يعيرني بها أحد, ومودةٌ قذفها الله عز وجل في قلب العباد لم يبلغها عملي".

وأكد أن الحذر من الذنوب واجب، فكم من ذنب أفسد القلب، وأغضب الرب، وأظلم الدرب، وأنزل في الأرض العقوبة، ومحق البركة، ولوث الفطرة، وشتت الأسرة.

واختتم الخطبة بالإشارة إلى أن من حلم الله إمهال المذنب حتى يتوب وإن عاد وتاب تاب الله عليه ولا يمل الله حتى تملوا، وفي الحديث أن سيد الاستغفار أن يقول العبد "اللهم أنت ربي لا إله إلا أنت، خلقتني وأنا عبدك، وأنا على عهدك ووعدك ما استطعت، أعوذ بك من شر ما صنعت، أبوء لك بنعمتك علي، وأبوء بذنبي فاغفر لي فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت" .

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

x
تطبيق صحيفة أثر
صحيفة أثر
حمل التطبيق من المتجر الان