الأحد, 15 ذو الحجة 1442 هجريا, الموافق 25 يوليو 2021 ميلاديا

احدث الأخبار

مجلس الوزراء : الموافقة على تأسيس شركة مملوكة للحكومة لتقديم الخدمات الزراعية بعد الابتعاث ..توجيه سام بإيقاف العلاج في كندا ونقل المرضى إلى دول أخرى “الصحة”: تسجيل 12 وفاة و1194 إصابة جديدة بفيروس “كورونا” وشفاء 1164 حالة انخفاض فائدة التمويل العقاري من البنوك يرفع الطلب 27% حتى مايو 2021 مؤشرات نجاح حج 1442هـ.. الوفيات والأوبئة والحوادث: صفر وزير الخارجية الماليزي يشكر الملك وولي العهد على دعم بلاده لمواجهة جائحة كورونا “الأمن العام” يستعرض عدة جرائم أطاح بمُرتكبيها خلال الأيام الماضية (فيديو) “الفحص الدوري” يوضح أوقات العمل في محطاته بجميع المناطق اللجنة الأولمبية الدولية: على الرياضيين وضع الكمامات في الأولمبياد باستثناء لحظة التتويج 4 نقاط تجمع لاستقبال المعتمرين والمصلين في المسجد الحرام بتوجيهات أمير جازان.. تطبيق الأنظمة بحق قائد مركبة متهور لعبوره سيول «وادي جيزان» «ديوان المظالم» يطلق خدمة حاسبة استرشادية للمدد النظامية عبر بوابته الرقمية «الصندوق العقاري» يُودع 734 مليون ريال لمستفيدي «سكني» لشهر يوليو خادم الحرمين الشريفين يوجه مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية لدعم ماليزيا بشكل عاجل بالأجهزة والمستلزمات الطبية والوقائية بما يسهم في تجاوز آثار جائحة كورونا

«ساما» يحذر من 5 معتقدات خاطئة عن الميزانية الشهرية

الزيارات: 75
التعليقات: 0
«ساما» يحذر من 5 معتقدات خاطئة عن الميزانية الشهرية
https://www.athrnews.org/?p=483782
صحيفة أثر الإلكترونية
أخبار محلية

وجّه البنك المركزي السعودي "ساما"، تحذيرات من 5 معتقدات شائعة وخاطئة متعلقة بالميزانية الشهرية، مشيرًا لأهميتها في تجنب مخاطر التعثر والديون بهدف الوصول إلى مستقبل مالي مستقر.

وأوضح «ساما»، عبر موقعه الإلكتروني الرسمي، أن الميزانية الشهرية بمثابة البوصلة التي ترشدكَ للإنفاق بذكاء، كما تعتبر أحد الحلول المثالية لإدارة الدخل والإنفاق والتحكم في النفقات والوفاء بالالتزامات ووضع خطط للادخار.

معتقدات خاطئة عن الميزانية الشهرية
وأشار البنك المركزي السعودي، إلى أن البعض يجد صعوبة في الالتزام بخطة ميزانية شهرية نتيجة هذه المعتقدات الخاطئة، والتي تتمثل فيما يلي:

- صعوبة الالتزام بما هو محدد في الميزانية وضبط النفقات، وذلك لعدم قدرة البعض على وضع ميزانية شهرية مرنة تمكنهم من التعامل مع أوجه الإنفاق المختلفة، حيث يجب أن تكون الميزانية مرنة إلى حد ما، حتى يمكن إعادة توازنها من خلال تعديل بعض الجوانب إذا ما تخطى أحد أوجه الإنفاق الحد المقرر له.

- الاعتقاد الشائع بأن إعداد الميزانية وتحديثها يتطلب الكثير من الوقت وأن فوائد التخطيط واتباع الميزانية أقل قيمة من الوقت اللازم لإعدادها واتباعها، إلا أن الميزانية لن تحتاج أكثر من 30 دقيقة يومياً كما يمكن تحديثها بشكل أسبوعي، وفي هذه الحالة يجب الحرص على الاحتفاظ بجميع الفواتير والرسائل النصية القصيرة للمدفوعات والمشتريات، كما يمكن الاستعانة ببعض التطبيقات المخصصة لوضع وإدارة الميزانية.

- الاعتقاد الخاطئ باقتناع بعض الأشخاص بقدرتهم على ضبط المصاريف والنفقات الشهرية دون الحاجة لوضع ميزانية والاعتماد على التقديرات العشوائية للإنفاق، إلا أن هذا يسهل عملية تبرير شراء الكثير من الأشياء غير الضرورية، لاسيما في أوقات التخفيضات والعروض لعدم وجود مسار واضح ومحدد للإنفاق.

- الاعتقاد بأن الميزانية مرتبطة بوجود الديون، إلا أنه على العكس من ذلك فهي غير مرتبطة بوجود دين من عدمه، بل هي ضرورية في كل الظروف والأوقات، والهدف من الميزانية هو التخلص من الديون من خلال ضبط الإنفاق، وكذلك الادخار وتوفير بعض.

- الاعتقاد بأن الميزانية تعني التقشف، حيث قد يعتقد أن كلمة الميزانية هي مرادفة لكلمة الحرمان، ولكن الميزانية وجدت لتحقيق الأهداف المالية من خلال وضع خطة إرشادية لكيفية إدارة النفقات بطريقة ذكية، وذلك عن طريق تغيير العادات الاستهلاكية وتحديد أولويات الإنفاق للوصول بالنهاية إلى الاستقرار المالي ومن ثم تحقيق أهدافك.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

x
تطبيق صحيفة أثر
صحيفة أثر
حمل التطبيق من المتجر الان