الخميس, 3 رمضان 1442 هجريا, الموافق 15 أبريل 2021 ميلاديا

احدث الأخبار

مجلس الوزراء : الموافقة على تأسيس شركة مملوكة للحكومة لتقديم الخدمات الزراعية بعد الابتعاث ..توجيه سام بإيقاف العلاج في كندا ونقل المرضى إلى دول أخرى وكيل وزارة الموارد البشرية لتنمية المجتمع يلتقي بفريق المركز الإعلامي الموحد للقطاع غير الربحي بمنطقة الرياض شرطة الرياض: القبض على مواطن يتباهى بتعاطي المخدرات أمر ملكي : تعيين صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز مستشاراً لخادم الحرمين الشريفين بمرتبة وزير البطي يشكر رابطة دوري المحترفين والأندية الرياضية .. على دعمهم لحملة نتراحم تطبيق قرار رفع أجور السعوديين بالقطاع الخاص إلى 4 آلاف ريال.. الأحد “بلدية البشائر” بالرياض تنفِّذ 164 جولة ميدانية وترصد 31 مخالفة خلال أسبوع “التجارة” تُشهر بمواطن ارتكب مخالفة مهنية لأحكام نظام المحاسبین القانونیین “الغذاء والدواء” تكشف حقيقة وجود كحول في مشروب السوبيا “التحالف” يعترض ويدمر طائرة مفخخة بدون طيار في سماء نجران “النصر” يستهل مشواره في دور المجموعات بـ”الآسيوية” بتعادل سلبي أمام “الوحدات” الشؤون الإسلامية تغلق 11 مسجداً مؤقتاً في 6 مناطق بعد ثبوت 11 حالة إصابة كورونا بين صفوف المصلين “هيئة سوق المال” تُحيل مسؤولين بإحدى الشركات وأقارب لهم للنيابة العامة

إمام الحرم المكي: الحديث عن الآخرين وإشاعة سقطاتهم من أقبح المعاصي.. ولا يموت مقترفها حتى يُبلى بها

الزيارات: 403
التعليقات: 0
https://www.athrnews.org/?p=53107
deman
أخبار محلية

imageحذر إمام وخطيب المسجد الحرام الشيخ صالح آل طالب من استباحة الحديث عن الآخرين وتتبع سقطاتهم وإشاعتها والفرح بها، مؤكدا أن ذلك من أقبح المعاصي وأن انفلات القول والفكر مؤذن بعقاب ليس أقله النزاع والشقاق وإيغار الصدور ونقض اللحمة الوطنية وتشتيت المجتمع.

وأبان خلال خطبة الجمعة اليوم بالمسجد الحرام أن القول الآن أصبح بمقدور كل أحد ونشر الكلام بات متاحا بلا كبد، ما حمل البعض على الخوض في كل شأن والتعرض لكل أحد بلا دليل والتساهل في كتابة المقالات وتناقل العبارات وإصدار التعليقات مع ما تحويه من عظائم الأمور دون اكتراث لتأثير ذلك ولا لعقوبته.

وأضاف آل طالب: "أين هؤلاء من الوعيد الشديد (ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد)"، متسائلا: "وإذا كان هذا يحصل من أفراد فكيف يقبل من صحف سيارة أو منابر إعلام متعددة؟".

وأكد أن الحديث عن الآخرين وتتبع سقطاتهم وإشاعتها والفرح بها لمن أقبح المعاصي أثرا وأكثرها إثما وأنه لا يموت مقترفها حتى يبلى بها، مشيرا إلى أن الترفع عن الخوض فيما لا يعني لمن تمام العقل ويورث نور القلب والبصيرة وان الاشتغال بما لا يعني ينتج قلة التوفيق وفساد الرأي وخفاء الحق وفساد القلب وإضاعة الوقت وحرمان العلم وضيق الصدر.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

x
تطبيق صحيفة أثر
صحيفة أثر
حمل التطبيق من المتجر الان