الاثنين, 2 ربيع الأول 1442 هجريا, الموافق 19 أكتوبر 2020 ميلاديا

احدث الأخبار

مجلس الوزراء : الموافقة على تأسيس شركة مملوكة للحكومة لتقديم الخدمات الزراعية بعد الابتعاث ..توجيه سام بإيقاف العلاج في كندا ونقل المرضى إلى دول أخرى “شؤون الحرمين” تحدد 4 مسارات لاستقبال الدفعة الثانية للمعتمرين “المعجب”: المملكة تتعاون باستمرار مع المنظمات الفاعلة في “العدالة الجنائية” إطلاق مركز “سكني” الشامل بمحافظتي جدة والخبر لتسهيل تملك الأسر السعودية “الغذاء والدواء” تحذّر من منتج عناية بالشفاه لاحتوائه على نسبة عالية من الرصاص والزرنيخ وزير الصحة: المملكة تتابع باهتمام أبحاث لقاح فيروس كورونا التي تجري في عدد من دول العالم وتحرص على تأمين اللقاح فور التأكد التام من مأمونيته وفعاليته الدهناوي وإنسانيةُ الأمنِ السعودي امتداداً للعطاء.. جمعية جازان الخيرية تطلق مبادرة ” باسقات الخير ” بتوزيع 20 الف سلة غذائية “الصحة”: تسجيل 16 وفاة و381 إصابة جديدة بفيروس “كورونا” وشفاء 357 حالة “هيئة المهندسين” تحتفي بمكتب هندسي وطّن كوادره بنسبة 100% في الأحساء “الموارد البشرية”: 435 ألف زيارة تفتيشية لكل الأنشطة بجميع المناطق والانضباط 90% فلكية جدة عن ذروة “الجباريات”: ترقبوها في هذا الموعد توفِّر 17 خدمة قضائية إلكترونية.. ديوان المظالم يعلن تسجيل منصة «معين» بالملكية الفكرية

الكلمات تقتل !!

الزيارات: 625
التعليقات: 0
https://www.athrnews.org/?p=61298
deman
مقالات

imageفي الأسبوع الماضي، أبلغت وكالات الأنباء عن حادث طرق مأساوي لسائقة أمريكية، كانت قد قامت بتحديث صفحتها على الفيس بوك، بواسطة هاتفها الخلوي خلال قيادتها، وبعد دقيقة، في الساعة 8:34، جرى حادث طرق ولقيت فيه حتفها، بعد أن انحرفت سيارتها عن المسار واصطدمت بشاحنة كانت في المسار المقابل.
إن انتشار الهواتف الذكية في العالم، وظاهرة "الإدمان" على استخدامها المتواصل، والحاجة إلى أن يكون المستخدم محتلنًا وأن يُحتلن الآخرين، تجعل الهواتف المحمولة تهديدًا رئيسيًّا فيما يتعلق بالأمان على الطرق. ازداد بشكل ملحوظ عدد حوادث الطرق الناتج عن استخدام الهواتف المحمولة، سواء كان لإجراء محادثة، مراسلة أو تصفح في الإنترنت وتحديث شبكات التواصل الاجتماعي.
يصعب على الشرطة مواجهة الظاهرة، ويعترف الكثيرون أنه على الرغم من إدراكهم للخطر، فهم يواصلون استخدام الهاتف للمراسلة والتصفح أثناء القيادة.
وقد تم إطلاق حملة دعائية واسعة هناك دول ، تدعو إلى الامتناع عن المراسلة خلال القيادة وتحمل عنوان "الكلمات تقتل - لا نكتب عندما نقود ولكن كما هو معروف، ليست الكتابة فقط هي التي تشكل خطرًا، بل إنّ الإمكانيات التي تتيحها الهواتف الذكيّة هي أيضًا ليست محدودة. تحثّ الأنغام - الصادرة بشكل متواصل من الهاتف - المستخدم على إلقاء نظرة خاطفة، فحص ما هو جديد، وأحيانًا توفير الردّ السريع والكتابة خلال القيادة. إنّ المسافة بين ذلك وفقدان السيطرة على السيارة ليس كبيرة.
واليوم هناك تطبيقات يمكن تحميلها وتحدّد تلقائيّا استقبال الرسائل والتحديثات أثناء القيادة، وتحجب إمكانية الاستجابة لها، ولكنها تطبيقات ينبغي تحميلها وتشغيلها بفاعلية. في تطبيقات أخرى، بشكل أساسيّ تلك المتعلّقة بالمِلاحة، هناك تحذير من الاستخدام فيما لو تمّ تحديد أنّ السيارة تسير، ولكن يمكن إلغاؤها بواسطة الضغط على زر "لا أقود".
وتحاول شركة "آبل"، وهي ثاني أكبر مصنّع للأجهزة المحمولة في العالم، مكافحة ولكن كما هو معروف، ليست الكتابة فقط هي التي تشكل خطرًا، بل إنّ الإمكانيات التي تتيحها الهواتف الذكيّة هي أيضًا ليست محدودة. تحثّ الأنغام - الصادرة بشكل متواصل من الهاتف - المستخدم على إلقاء نظرة خاطفة، فحص ما هو جديد، وأحيانًا توفير الردّ السريع والكتابة خلال القيادة. إنّ المسافة بين ذلك وفقدان السيطرة على السيارة ليس كبيرة.
واليوم هناك تطبيقات يمكن تحميلها وتحدّد تلقائيّا استقبال الرسائل والتحديثات أثناء القيادة، وتحجب إمكانية الاستجابة لها، ولكنها تطبيقات ينبغي تحميلها وتشغيلها بفاعلية. في تطبيقات أخرى، بشكل أساسيّ تلك المتعلّقة بالمِلاحة، هناك تحذير من الاستخدام فيما لو تمّ تحديد أنّ السيارة تسير، ولكن يمكن إلغاؤها بواسطة الضغط على زر "لا أقود".
وتحاول شركة "آبل"، وهي ثاني أكبر مصنّع للأجهزة المحمولة في العالم، مكافحة ظاهرة الرسائل النصّية أثناء القيادة، وسجّلت مؤخرًا براءة اختراع لتقنية جديدة تلغي قدرة مستخدمي الآيفون على إرسال الرسائل النصّية والقيام بإجراءات أخرى خلال القيادة. وتستطيع التقنية الجديدة التي أطلِق عليها اسم "لوك أوت" (lock out) الكشف بشكل تلقائي متى يقود المستخدم بواسطة أجهزة استشعار في السيارة والهاتف أو بواسطة معلومات واردة من الهاتف. إذا تمّ التعرّف بأنّ صاحب الجهاز يقود، فإنّه لن يكون ممكنًا استخدام الجهاز، حتى لو صرّح بأنّه لا يقود .

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

x
تطبيق صحيفة أثر
صحيفة أثر
حمل التطبيق من المتجر الان