السبت, 17 ربيع الأول 1443 هجريا, الموافق 23 أكتوبر 2021 ميلاديا

احدث الأخبار

مجلس الوزراء : الموافقة على تأسيس شركة مملوكة للحكومة لتقديم الخدمات الزراعية بعد الابتعاث ..توجيه سام بإيقاف العلاج في كندا ونقل المرضى إلى دول أخرى انطلاق فعالية “بسطة الرياض” بـ 200 مشاركة متنوعة “ساما”: ندرس عدداً من التقنيات الناشئة بالقطاع المالي.. ولا توجه لإلغاء العملات الورقية ضبط 15688 مخالفًا لأنظمة الإقامة والعمل وأمن الحدود خلال أسبوع القيادة تهنئ رئيس زامبيا بذكرى استقلال بلاده الهلال للعودة لسكة الانتصارات.. والفتح للاقتراب من رباعي المقدمة ضمن “موسم الرياض”.. عرض 100 قطعة سـلاح للبيع يومياً أمام زوار “كومبات فيلد” لإتاحته أمام السياح والزوار.. ترميم “درب زبيدة” التاريخي وتأهيل السوق الأثري بقرية “لينة” ولي العهد يعلن إطلاق الحزمة الأولى من المبادرات التي تسهم في تحقيق “مبادرة السعودية الخضراء” وزير الطاقة: نعمل على تطوير نظام بيئي متكامل لأجل احتضان المزيد من الاستثمارات والابتكارات “الأرصاد”: تنبيهات بأمطار رعدية في عدد من المحافظات بمنطقتي عسير وجازان المملكة ترحب ببيان مجلس الأمن المندد بهجمات ميليشيا الحوثي الإرهابية على أراضيها ومنشآتها المدنية بعد 20 شهراً.. رفع أجهزة قياس حرارة الداخلين للمسجد الحرام

أوباما: الصراع في العراق نتاج التوترات الطائفية

الزيارات: 495
التعليقات: 0
أوباما: الصراع في العراق نتاج التوترات الطائفية
https://www.athrnews.org/?p=62155
ahmed mohamed rageh
دولية

 

قال الرئيس الأمريكي باراك أوباما إن الصراع‭‭‭ ‬‬‬الدائر في العراق هو نتيجة للانقسامات الطائفية التي تفاقمت وإن شعب العراق وقياداته بيدهما تجاوز هذه الخلافات.

وفي مقابلات مع عدد من المحطات التليفزيونية أوضح أوباما أن الفشل في الاقرار بدواعي القلق لدى الاقليات والذي اقترن بالشكوك حول تشكيل الحكومة في اعقاب الانتخابات التي عقدت في إبريل/ نيسان أديا إلى انكشاف الوضع في العراق.

وشدد على أن مساعدة بلاده لخروج العراق من أزمته ستكون محدودة ومشروطة.

يذكر أن الرئيس الأمريكي ينتهج منذ وصوله للحكم سياسة تهدف إلى الانسحاب الأمريكي التدريجي من مناطق الصراع التي انخرطت فيها في العراق وافغانستان مع محاولات حثيثة لاعتماد هذه الدول على ذاتها في اعقاب انسحاب القوات الأمريكية.

وقال أوباما "بعض القوى التي ربما دائما تقسم العراق أصبحت أقوى الآن وتلك القوى التي يمكن أن تحافظ على وحدة البلاد أصبحت أضعف". جاء ذلك في تصريحات لبرنامج اخباري في شبكة ان بي سي.

وقد تعهد أوباما بارسال 300 مستشار عسكري إلى العراق، لتقديم المساعدة في قتال المسلحين الذين استولوا على مناطق في شمال العراق ووسطه، وفي مقدمتهم تنظيم الدولة الاسلامية في العراق والشام والمعروف اختصارا باسم "داعش".

كما هدد باللجوء الى الضربات الجوية لدحر المسلحين الذين يحاولون الوصول إلى بغداد والقضاء على حكم رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي.

ويشهد عدد من المحافظات السنية ما يشبه الانتفاضة ضد الحكم المالكي الذي يتهمه خصومه بالتحيز للشيعة والديكتاتورية وتهميش المناطق السنية وعدم اشراكها في الحكم.

ودافع الرئيس الأمريكي عن قراره سحب القوات الامريكية من العراق وقال إن التحدي أمام العراق هو تشكيل حكومة تجمع بين مكونات البلاد من سنة وشيعة وأكراد.

وقال "جزء من المهمة الآن هو رؤية ما إذا كان الزعماء العراقيون مستعدين للسمو فوق الدوافع الطائفية والتجمع معا والتوصل لحل وسط".

وحذر أوباما من أنه لا توجد قوة نيران أمريكية قادرة على حل المشكلة في العراق إذا لم يتمكن الزعماء العراقيون من تجاوز الدوافع الطائفية والعمل على توحيد البلاد.

وكانت الحكومة العراقية طلبت رسميا من الولايات المتحدة توجيه ضربات جوية للمسلحين السنة بقيادة تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام الذين سيطروا على عدد من المناطق العراقية خلال الأيام العشرة الماضية.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

x
تطبيق صحيفة أثر
صحيفة أثر
حمل التطبيق من المتجر الان