الثلاثاء, 13 جمادى الآخر 1442 هجريا, الموافق 26 يناير 2021 ميلاديا

احدث الأخبار

مجلس الوزراء : الموافقة على تأسيس شركة مملوكة للحكومة لتقديم الخدمات الزراعية بعد الابتعاث ..توجيه سام بإيقاف العلاج في كندا ونقل المرضى إلى دول أخرى أمانة جدة ترد على ملاحظات التشوه البصري بحي البغدادية «الجمارك»: استيراد الساعات المزودة بكاميرا «ممنوعة».. وغرامة للمخالفين عُطل مفاجئ يضرب «فيسبوك» و«واتس آب» و«إنستجرام» المؤتمر الصحفي الدوري للتواصل الحكومي يستضيف محافظ صندوق الاستثمارات العامة اليوم سمو نائب أمير منطقة جازان يستقبل مساعد وزير التجارة الرئيس التنفيذي للمركز الوطني للتنافسية وظائف شاغرة في الهيئة الملكية للجبيل وهيئة الترفيه التجارة: أكثر من 4 آلاف زيارة خلال أسبوع لمراقبة التزام منافذ البيع بتطبيق الإجراءات الاحترازية الديوان الملكي: وفاة والدة سمو الأمير عبدالعزيز بن خالد بن سعد بن عبدالعزيز آل سعود محكمة الأحوال الشخصية بالرياض تسجل منجزاً قضائياً متميزاً برعاية سمو أمير المنطقة وحضور سمو نائبه.. 13 خبيراً يطرحون الرؤى لسياحة مستدامة في (ملتقى تأصيل صناعة السياحة في جازان) سمو الأمير محمد بن عبدالعزيز بن محمد بن عبدالعزيز يفتتح غدا فعاليات ملتقى تأصيل صناعة السياحة في جازان “الغذاء والدواء” توضح تفاصيل وإجراءات أوامر سحب واستدعاء المستحضرات الصيدلانية

“الصحة”: الشرقية والرياض تتصدران الإصابات بـ”الملاريا”.. و”اللشمانيا”

الزيارات: 296
التعليقات: 0
“الصحة”: الشرقية والرياض تتصدران الإصابات بـ”الملاريا”.. و”اللشمانيا”
https://www.athrnews.org/?p=83783
ahmed mohamed rageh
أخبار محلية

 

على الرغم من تناقص أعداد حالات الإصابة بمرضي الملاريا واللشمانيا، إلا أن هذين المرضين لا يزالان يؤرقان وزارة الصحة التي تحاول الخروج من مرحلة القضاء عليهما إلى مرحلة الوقاية.

وأوضح تقرير إحصائي ، تسجيل 3406 إصابة بالملاريا خلال عام واحد فيما سجل التقرير انخفاض الإصابة باللشمانيا الجلدية خلال السنوات الماضية بنسبة 37%.

وطبقاً لمؤشرات منظمة الصحة العالمية، فهناك سبع دول في إقليم شرق المتوسط لا تزال تحوي مناطق تنتشر فيها الملاريا بمعدلات مرتفعة تشمل أفغانستان، وجيبوتي، وباكستان، والصومال، والسودان، وجنوب السودان، واليمن، إلى جانب بلدين محدودين جغرافياً في مرحلة القضاء عليه تشملان المملكة العربية السعودية، وإيران، في حين بقيت بلدان مثل مصر وسلطنة عمان، وسورية في مرحلة الوقاية.

وأشار التقرير إلى أن إجمالي حالات الإصابة بالملاريا المبلغة بالمملكة خلال العام 1433، بلغ 3406 إصابات، منها 956 حالة بالمنطقة الشرقية، و860 حالة بمنطقة جازان، و417 حالة بمنطقة الرياض، و302 حالة بمنطقة القصيم، و298 حالة بالمدينة المنورة، و290 بمكة المكرمة، 96 بمنطقة عسير، و84 حالة بمنطقة نجران، و33 حالة بحائل، إلى جانب 31 حالة ملاريا بمنطقة الحدود الشمالية، و21 حالة بالباحة، فيما سجلت منطقة تبوك أقل عدد من المصابين بـ(8) حالات.

وبحسب نوع الطفيل، فإن 37.3% من إجمالي المصابين في عام 1433، البالغ عددهم 3406، جاءت من نوع الملاريا الخبيثة، وهي حالات مصابة من (المتصورة المنجلية)، فيما كان 61،6% من حالات الملاريا الحميدة مصابة من (المتصورة النشيطة)، فيما يعتبر بعوض الأنوفليس الناقل الرئيس لمرض.

على صعيد آخر، انخفضت معدلات الإصابة باللشمانيا الجلدية بالمملكة خلال عام 1433 إلى 1464 مقارنة بعدد 2321 إصابة في عام 1432، فيما سجلت منطقة القصيم أعلى نسبة للمصابين بلغت 28.23 حالة لكل 100 ألف نسمة، في حين لم تبلغ عن أي حالات في الحدود الشمالية والجوف خلال عام 1433.

وأظهر توزيع الإصابات باللشمانيا الجلدية حسب الجنسية، أن نسبة السعوديين بين المصابين بلغت 52%، وبلغت نسبة الذكور بين المصابين 79.4%، فيما جاءت أعلى نسبة من المصابين السعوديين من فئة العمر (15 -44) بنسبة (66.2%)، ولكن بشكل عام سجل عدد المصابين باللشمانيا الجلدية خلال السنوات الخمس الأخيرة معدلات متساو تقريباً بين السعوديين وغير السعوديين.

وطبقاً للتقرير، فقد بلغ إجمالي عدد المصابين بمرض اللشمانيا الجلدية خلال 1433 نحو 1464 حالة، منها 135 حالة في الرياض، و18 حالة بمكة المكرمة، 236 حالة بالمدينة المنورة، 368 حالة بمنطقة القصيم، 289 حالة بالمنطقة الشرقية، 139 بمنطقة عسير، 97 بمنطقة تبوك، 122 حالة بمنطقة حائل، 31 حالة بمنطقة جازان، 18 حالة بنجران، و11 حالة بمنطقة الباحة، فيما لم تسجل منطقتا الحدود الشمالية والجوف أية إصابات باللشيمانيا.

أما حالات الإصابة بمرض اللشمانيا الحشوية المبلغة خلال ذات العام فلم تتجاوز 8 حالات فقط، بمعدل إصابة بلغت (0.03 لكل 100000) نسمة، سجلت غالبيتها في منطقة جازان بنسبة 87.5%، ومنطقة عسير بنسبة (12.5)، وذلك مقارنة بعدد 72 حالة ليشمانيا حشوية خلال الفترة من 1429 إلى 1433.

وفي مجال صحة البيئة، نفذت الوزارة خلال 1433 قرابة الـ 77860 زيارة لمراقبة مصادر مياه الشرب، تم خلالها فحص 39700 عينة فحصاً جرثومياً وكيميائياً، إضافة إلى 9،600 زيارة لمساكن عمال الشركات، وإعدام أكثر من 23600 كيلوجرام من الأطعمة الفاسدة، و17955 لتراً.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

x
تطبيق صحيفة أثر
صحيفة أثر
حمل التطبيق من المتجر الان