السبت, 18 صفر 1443 هجريا, الموافق 25 سبتمبر 2021 ميلاديا

احدث الأخبار

مجلس الوزراء : الموافقة على تأسيس شركة مملوكة للحكومة لتقديم الخدمات الزراعية بعد الابتعاث ..توجيه سام بإيقاف العلاج في كندا ونقل المرضى إلى دول أخرى التحالف: اعتراض وتدمير صاروخ باليستي أطلقته ميليشيا الحوثي تجاه نجران حالة الطقس المتوقعة ليوم غدٍ الأحد في مناطق المملكة ارتفاع عدد جرعات لقاح كورونا إلى 41.4 مليون.. و18.2 مليون شخص تلقوا جرعتين أمانة الطائف تصدر بيانًا بشأن حريق مردم الطائف بالنسيم اختتام مناورات التمرين الرباعي للعمليات الخاصة بمشاركة مجموعة القوات البرية الملكية السعودية شرطة مكة المكرمة : القبض على مقيم مصري تحرش بالنساء في عدد من الأماكن العامة بجدة الدفعة الرابعة من منحة المشتقات النفطية السعودية تصل إلى اليمن آلية وشروط التسجيل في منصة إحسان كمتبرع 4 محطات كهربائية رئيسة وأكثر من 20 مغذيًا في خدمة المسجد الحرام الكشف عن حكام الجولة الأخيرة من الدوري والمسماة بـ”هي لنا دار” محمد بن راشد يعلن تشكيلاً وزارياً جديداً لحكومة الإمارات الرائد لمشاركة الاتحاد بالصدارة.. والفتح والفيصلي لاقتحام مربع الكبار

المدير الذي لا يحل ولا يربط

الزيارات: 1454
1 تعليق
المدير الذي لا يحل ولا يربط
https://www.athrnews.org/?p=8694
athrnews
مقالات

دش
كم هم كثيرون وكبيرون ( والكبير هو الله سبحانه وتعالى ) , وأيضا فهم متعاونون ومتحدون فيما بينهم ( مدراءنا الأفاضل ) كذلك فهم يخدمون بعضهم البعض , ولكن البعض منهم وهم قليلون جدا ليسوا إلا كمجرد اسم فقط لكلمة مدير , وهم أشبه بدمى لا يتم تحريكها إلا بحسب نظام صارم أو بحسب ما يتطلب أو يطلب منهم ذلك , ورغم ما يملكونه من هيبة ومكانة وصلاحيات ليس لها أي حدود إلا أننا قد نجد بأن علاقاتهم مع الغير وخاصة فيمن هم شبيهين مثلهم في نفس الهيبة والمكانة قد افتقدوا إلى الكثير من التعاون والمرونة وأيضا إلى الكثير من عدم التقدير فيما بينهم , لتكون حياتهم العملية أو حتى بوجودهم فيها مختومة بالكثير من الإهمال مما قد يؤدي بعدها إلى حالة من النسيان لبعضهم البعض , وكل ذلك بسبب أنهم لا منفعة منهم ولا رجاء , وكذلك فليس لهم أية فائدة طيلة سنوات خدماتهم التي قد مضت , ولم يقدموا أيضا ولو الشيء القليل من المرونة والتساهل لتحقيق الفائدة والمصلحة العامة للجميع , حيث أنهم لم يفيدوا مثلا لكل من حولهم من المحتاجين أولا وذلك بالوقوف معهم وبمساعدتهم , أو ليستفيد منهم أي شخص كان قد أرادهم أو قصدهم في طلب كان أو وقفة أو أمر ما , وأنا أقصد هنا في فعل الخير وليس بمعنى أو بمقصد كلامي هذا بأن يستفاد منهم في أمور أخرى أو كانت خارجة عن حدود عملهم التي سيقدرون عليها , إلا أن البعض من هؤلاء المدراء مازال يتأجج ويتحرج ويتعذر برغم مقدرته التامة على إنجاز وتلبية كل من كان سيقصده بكل يسر وسهولة ودون أي عناء , ومع هذا فسنجد الكثير من البدلاء عنه ممن يعملون معه كنائبه مثلا أو حتى أي شخص آخر قد يعمل في قسمه أو دائرته أو حتى مقره ( وربما قد يكون بأصغر موظف وأقلهم مكانة وهيبة ) , لنجده بأنه هو من سيقوم حتما بخدمة وإنجاز الغير أو الذين قد قصدوا في نفس الوقت الذي فيه لم ينفعهم فيه , أو ليقوم بخدمتهم على أكمل وجه .. هذا المدير الذي لا يحل ولا يربط .وفي الختام .. فاترك المجال لغيرك إن كنت لا شئ أيها ( المدير ) أو بقيت مثل ما أنت عليه اليوم كمثل الأمس , وتذكر بأنه ومهما قد طال أمدك أو قصر بأنك فان , وكل شي سيزول وينتهي والدنيا دوارة وصغيرة , ولهذا فسارع فيها لأن تعن فيها أخاك المسلم اليوم ليكون لك عونا في المستقبل , فعَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " مَنْ سَتَرَ أَخَاهُ الْمُسْلِمَ ، سَتَرَهُ اللَّهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ ، وَمَنْ نَفَّسَ عَنْ أَخِيهِ كُرْبَةً مِنْ كُرَبِ الدُّنْيَا ، نَفَّسَ اللَّهُ عَنْهُ كُرْبَةً مِنْ كُرَبِ يَوْمِ الْقِيَامَةِ ، وَإِنَّ اللَّهَ فِي عَوْنِ الْعَبْدِ مَادَامَ الْعَبْدُ فِي عَوْنِ أَخِيهِ " .

سامي أبودش
كاتب سعودي .
https://www.facebook.com/sami.a.abodash
.

التعليقات (١) اضف تعليق

  1. ١
    محمد بعلول

    صح لسانك اخ سامي

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

x
تطبيق صحيفة أثر
صحيفة أثر
حمل التطبيق من المتجر الان