الثلاثاء, 5 صفر 1442 هجريا, الموافق 22 سبتمبر 2020 ميلاديا

احدث الأخبار

مجلس الوزراء : الموافقة على تأسيس شركة مملوكة للحكومة لتقديم الخدمات الزراعية بعد الابتعاث ..توجيه سام بإيقاف العلاج في كندا ونقل المرضى إلى دول أخرى واجهة مبنى “محافظة ضمد ” تتوشح باللون الأخضر سمو أمير منطقة جازان يعزي بوفاة الشيخ العاتي بالموسم بمحافظة لطوال جمعية البر الخيرية بصبيا تعقد اجتماع الجمعية العمومية العادية “متحدثة التعليم” تكشف آلية تطبيق قرار تدريس اللغة الإنجليزية في السنة الأولى بالمرحلة الابتدائية فسربنا قدماً ياسيدي فإننا سم زعاف في نحور من يعداكم خض بنا البحار ودك بنا الجبال فاننا والله نرد على الموت كما يرد الظمآن على الماء العذب “الحج” ترتبط بنظام “مراسلات” “الصحة”: حالات التعافي من كورونا تتجاوز 311 ألفاً وانخفاض متزايد في “النشطة والحرجة” لجنة الشؤون الاجتماعية في “الشورى” تجتمع “عن بُعد” فريق طبي بجازان ينجح في استئصال ورم يزن 700 جم من رقبة طفل رضيع بشكل رسمي.. وزارة الحج تعلن العودة للعمرة تقنياً «واتس آب» يختبر تقنية جديدة لزيادة تأمين الخصوصية للمستخدمين التذاكر المجانية لـ«الخطوط السعودية» تبدأ ببرنامج «الفرسان»

المدير الذي لا يحل ولا يربط

الزيارات: 874
1 تعليق
المدير الذي لا يحل ولا يربط
https://www.athrnews.org/?p=8694
athrnews
مقالات

دش
كم هم كثيرون وكبيرون ( والكبير هو الله سبحانه وتعالى ) , وأيضا فهم متعاونون ومتحدون فيما بينهم ( مدراءنا الأفاضل ) كذلك فهم يخدمون بعضهم البعض , ولكن البعض منهم وهم قليلون جدا ليسوا إلا كمجرد اسم فقط لكلمة مدير , وهم أشبه بدمى لا يتم تحريكها إلا بحسب نظام صارم أو بحسب ما يتطلب أو يطلب منهم ذلك , ورغم ما يملكونه من هيبة ومكانة وصلاحيات ليس لها أي حدود إلا أننا قد نجد بأن علاقاتهم مع الغير وخاصة فيمن هم شبيهين مثلهم في نفس الهيبة والمكانة قد افتقدوا إلى الكثير من التعاون والمرونة وأيضا إلى الكثير من عدم التقدير فيما بينهم , لتكون حياتهم العملية أو حتى بوجودهم فيها مختومة بالكثير من الإهمال مما قد يؤدي بعدها إلى حالة من النسيان لبعضهم البعض , وكل ذلك بسبب أنهم لا منفعة منهم ولا رجاء , وكذلك فليس لهم أية فائدة طيلة سنوات خدماتهم التي قد مضت , ولم يقدموا أيضا ولو الشيء القليل من المرونة والتساهل لتحقيق الفائدة والمصلحة العامة للجميع , حيث أنهم لم يفيدوا مثلا لكل من حولهم من المحتاجين أولا وذلك بالوقوف معهم وبمساعدتهم , أو ليستفيد منهم أي شخص كان قد أرادهم أو قصدهم في طلب كان أو وقفة أو أمر ما , وأنا أقصد هنا في فعل الخير وليس بمعنى أو بمقصد كلامي هذا بأن يستفاد منهم في أمور أخرى أو كانت خارجة عن حدود عملهم التي سيقدرون عليها , إلا أن البعض من هؤلاء المدراء مازال يتأجج ويتحرج ويتعذر برغم مقدرته التامة على إنجاز وتلبية كل من كان سيقصده بكل يسر وسهولة ودون أي عناء , ومع هذا فسنجد الكثير من البدلاء عنه ممن يعملون معه كنائبه مثلا أو حتى أي شخص آخر قد يعمل في قسمه أو دائرته أو حتى مقره ( وربما قد يكون بأصغر موظف وأقلهم مكانة وهيبة ) , لنجده بأنه هو من سيقوم حتما بخدمة وإنجاز الغير أو الذين قد قصدوا في نفس الوقت الذي فيه لم ينفعهم فيه , أو ليقوم بخدمتهم على أكمل وجه .. هذا المدير الذي لا يحل ولا يربط .وفي الختام .. فاترك المجال لغيرك إن كنت لا شئ أيها ( المدير ) أو بقيت مثل ما أنت عليه اليوم كمثل الأمس , وتذكر بأنه ومهما قد طال أمدك أو قصر بأنك فان , وكل شي سيزول وينتهي والدنيا دوارة وصغيرة , ولهذا فسارع فيها لأن تعن فيها أخاك المسلم اليوم ليكون لك عونا في المستقبل , فعَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " مَنْ سَتَرَ أَخَاهُ الْمُسْلِمَ ، سَتَرَهُ اللَّهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ ، وَمَنْ نَفَّسَ عَنْ أَخِيهِ كُرْبَةً مِنْ كُرَبِ الدُّنْيَا ، نَفَّسَ اللَّهُ عَنْهُ كُرْبَةً مِنْ كُرَبِ يَوْمِ الْقِيَامَةِ ، وَإِنَّ اللَّهَ فِي عَوْنِ الْعَبْدِ مَادَامَ الْعَبْدُ فِي عَوْنِ أَخِيهِ " .

سامي أبودش
كاتب سعودي .
https://www.facebook.com/sami.a.abodash
.

التعليقات (١) اضف تعليق

  1. ١
    محمد بعلول

    صح لسانك اخ سامي

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

x
تطبيق صحيفة أثر
صحيفة أثر
حمل التطبيق من المتجر الان